نطاق حاسم لتداولات الدولار ين هذا الأسبوع

على المدى الطويل، فمازال الدولار ين يتحرك في قناته التصحيحية الصاعدة والتي بدأها منذ قاع 4 فبراير 2014، وما زال من المتوقع هبوطه في الفترات القادمة خاصة مع زيادة الطلب على الين الياباني كعملة ملاذ آمن في ظل التوتر السياسي الناجم عن أزمة أوكرانيا في منطقة اليورو

ويعتبر النطاق السعر بين 101.65 وبين 101.30 نطاقا حاسما لتداولات الدولار ين حيث أن السيناريوهات المتوقع حاليا ستكون إما ارتداد السعر من خط الإتجاه الصاعد مستكملا حركته داخل القناة ومدفوعا بإيجابية البيانات الإقتصادية الأمريكية، أو الكسر الدعم عند 101.31 منهيا حركته التصحيحية ومستهدفا 99.40 والتي تمثل 100% من قيمة الحركة الهابطة من أعلى قمة للسعر منذ 2 يناير الماضي


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image