حديث كاشكاري: مسئول الخزانة الأمريكية

مسئول الخزانة الأمريكية يقول : لا ينبغي على الحكومة أن تحكم قبضتها على إدارة القطاع المصرفي

 

إن وزارة الخزانة الأمريكية لا تعتزم إحكام قبضتها و ولو بشكل جزئي على القطاع المصرفي ، و ذلك على الرغم من مشتريات الحكومة الأخيرة من أسهم المؤسسات المالية ، هذا ما أعرب عنه مسئول الخزانة اليوم الأربعاء. و أضاف نيل كاشكاري مساعد وزير الخزانة الأمريكية لاستقرار القطاع المالي ، إن إنقاذ القطاع المصرفي يُعد شرطاً مسبقاً لتحقيق الانتعاش الاقتصادي، أما الحكومة فلا يتعين عليها أن تُقحم نفسها في قرارات مؤسسات العمل ، تلك القرارات التي تتخذها المصارف نفسها.

 

و على الرغم المقصد الواضح لهذا ، إلا أن المسئولين الحكوميين ليس في موضع يؤهلهم لاتخاذ قرارات تجارية أفضل من مسئولي القروض في مجتماعتنا"، هذا ما أدلى به كاكشاري في شهادته أمام لجنة مجلس النواب الأمريكي بشأن الإشراف و الإصلاح الحكومي.

 

و على الرغم من إبداء الخزانة الأمريكية عدم رضاها عما أقدمت عليه من إنقاذ للمؤسسات المصرفية العملاقة مثل بنك أمريكا و مؤسسة سيتي غروب إلا أنه لم يكن أمامها خيار أخر سوى انتظار كل ما هو أسوأ.

 

و أضاف أن القطاع المصرفي يقوم الآن بالإقراض ، إلا أن ذلك الأمر لا يسير على نسق جيد كما نود .

الندوات و الدورات القادمة