الطاقة الدولية تحذر من خطورة تداعيات حرب الأسعار بين منتجي النفط

الطاقة الدولية تحذر من خطورة تداعيات حرب الأسعار بين منتجي النفط
وكالة الطاقة الدولية

حذر المدير العام في وكالة الطاقة الدولية، فاتح بيرول، اليوم الإثنين، من خطورة تداعيات هبوط أسعار النفط الخام بقوة، قائلاً بأنه على الرغم من أن انخفاض أسعار النفط دون 25 دولار للبرميل يؤدي إلى إفلاس منصات الحفر الأمريكية، إلا أنه قد يكون له تأثير سلبي على العالم أجمع.

وأضاف بيرول بأن العالم يواجه تحدياً حقيقياً، ويجب التضامن والتوحد معاً لمواجهته، وذلك في إشارة إلى تفشي فيروس الكورونا عالمياً وتأثيره السلبي على الاقتصاد العالمي.

وأشار المسؤول الدولي إلى أن هبوط أسعار النفط خلال الأونة الأخيرة كان أقوى من الهبوط الذي لحق بها في عام 2014.

وذكر مدير عام الوكالة الدولية للطاقة بأن أسواق النفط تشهد حالياً حرباً للأسعار بين منتجي النفط، وذلك بعدما فشل اجتماع أوبك وحلفائها في الأسبوع الماضي في التوصل إلى اتفاق حيال تمديد أو تعزيز اتفاق خفض الإنتاج إلى ما بعد الشهر الجاري.

وتلتزم منظمة أوبك وعدد من حلفائها وعلى رأسهم روسيا باتفاق يقضي بخفض المعروض العالمي من النفط الخام بمقدار 1.7 مليون برميل يومياً حتى نهاية الشهر الجاري، للمساهمة في التخلص من تخمة المعروض النفطي، والحفاظ على توازن الأسواق، ودعم مستويات الأسعار.


الندوات و الدورات القادمة