إعانات البطالة الأمريكية عند أدنى مستوى منذ يناير

انخفضت إعانات البطالة الأمريكية في البيانات الأسبوعية الأخيرة، مع الأخذ في الاعتبار التعديلات الموسمية، في حين ارتفع إجمالي إعانات البطالة إلى أعلى مستوى. وذلك وفقا للتقرير الصادر عن وزراة العمل.

هذا وقد انخفضت إعانات البطالة في الأسبوع المنتهي في 4 يوليو بنحو 52,000 لتصل إلى 565,000 أدنى مستوى منذ يناير، حيث تحققت معدلات تسريح العمالة بالقطاع التصنيعي -خاصة في قطاع السيارات- و التي كانت متوقعة في كثير من الشركات. وفقا للبيانات الصادرة عن وزراة العمل.

هذا وتوقع المحللون أن تشهد إعانات البطالة المزيد من التذبذبات. علاوة على ذلك، انخفض المتوسط الحسابي لأربعة أسابيع بنحو 10,000 ليصل إلى 606,000، هذا و يقلل هذا المتوسط من حدة التشوهات في البيانات الأسبوعية.
وفي الأسبوع المنتهي 27 يونيو، ارتفعت إعانات البطالة بنحو 159,000 لتصل إلى 6.88 مليون، لتصل إلى ضعف الكمية المحققة في نفس الفترة من العام الماضي. كما ارتفع المتوسط الحسابي لأربعة أسابيع لإجمالي إعانات البطالة بنحو 12,000 ليصل إلى 6.77 مليون. بالإضافة إلى ذلك، ارتفع معدل البطالة ليصل إلى 5.1% من 5%.

على الرغم من إشارة العديد من الانخفاضات المتوالية إلى وصول الخفض في الوظائف إلى الذروة، إلا أن تقرير إعانات البطالة يشير إلى صعوبة الحصول على وظيفة بديلة.
علاوة على ذلك، تشير إعانات البطالة إلى تدهور سوق العمالة، في حين تشير مستويات إجمالي إعانات البطالة إلى مدى الصعوبة أو السهولة التي يمكن بها الحصول على وظيفة جديدة. جدير بالذكر أن إعانات البطالة تُعطى إلى من يفقد عمله بدون سبب خاص به. كما يزال الأفراد الذين استنفذوا إعانات البطالة الخاصة بهم في حالة بطالة بشرط الاستمرار في البحث عن عمل.

 


large image

الندوات و الدورات القادمة

large image