هبوط الصادرات السبب الرئيسي وراء انكماش الاقتصاد بمنطقة اليورو في الربع الأول

 

أعلن مكتب الإحصاء الأوروبي اليوم الأربعاء أن هبوط الصادرات واستثمارات الشركات كان السبب الرئيسي وراء انكماش النشاط الاقتصادي بالمنطقة الأوروبية في الربع الأول من عام 2009. هذا وأكد مكتب اليوروستات على تقديراته الأولية بانكماش الناتج المحلي الإجمالي في دول الاتحاد الأوروبي بنسبة 2.5%، كما قام بمراجعة القراءة السنوية للناتج المحلي الإجمالي لينخفض من -4.8% إلى -4.9%. وأضاف المسئولون بمكتب الإحصاء الأوروبي عن هبوط الصادرات بنسبة 8.8% في الربع الأول بسبب الأزمة المالية التي أدت إلى أسوأ أزمة ركود منذ الحرب العالمية الثانية.  علاوة على ذلك، انخفض النشاط الاستثماري بنسبة 4.1% في الربع الأول. كما انخفض استهلاك الأسر بنسبة 0.5%. هذا وازداد الإنفاق الحكومي بنسبة 0.2%، بسبب المليارات التي تم إنفاقها من أجل تحفيز النشاط الاقتصادي.  هذا وقد أشارت توقعات المحللين والمفوضية الأوروبية إلى استمرار الهبوط بشكل طفيف في الأرباع المتبقية هذا العام، علاوة على بدء التعافي في عام 2010. على الرغم من ذلك، فإن ارتفاع البطالة الذي بلغ أعلى مستوياته في عشرة أعوام عند 9.5%، من شأنه أن يحد من قوى الإنفاق كما يقلل فرص التعافي.


large image

الندوات و الدورات القادمة

large image