لاجارد: الحرب التجارية قد تلحق ضرر كبير بالاقتصاد الأمريكي

لاجارد: الحرب التجارية قد تلحق ضرر كبير بالاقتصاد الأمريكي
كريستين لاجارد

أكدت المدير التنفيذي لصندوق النقد الدولي، ​كريستين لاجارد، في تصريحات صحفية، بأن ​الاقتصاد الأمريكي​ قد يتعرض لأضرار كبيرة بسبب الحرب التجارية العالمية، والتي من الممكن أن تؤدي إلى فقدان مئات مليارات الدولارات من اجمالي الناتج المحلي العالمي.

وأضافت لاجارد بأن هناك مؤشرات إلى أن النمو العالمي يمكن أن يبدأ في الإنكماش، وأنه يجب الاستعداد إلى مثل تلك التداعيات، فلقد بدأ النمو بالتباطؤ بالفعل في منطقة ​اليورو​ و​اليابان​ و​المملكة المتحدة، كما أن تأثير التحفيز المالي الأمريكي الأخير سوف يبدأ في التلاشي قريبا.

وأشارت المدير التنفيذي إلى أنه بالرغم من أن جميع الدول سوف تتأثر سلباً بالتوترات التجارية، إلا الاقتصاد الأمريكي معرض للضرر بشكل خاص لأن جزءا كبيرا من تجارة ​الولايات المتحدة​ مع العالم سيتعرض لإجراءات انتقامية، قائلة بما أن الرئيس الأمريكي ترامب​ أطلق الحرب التجارية العالمية، فإن الردود الانتقامية والتأثير السلبي سيتركز على الاقتصاد الاميركي بينما تستمر المناطق الأخرى تمارس التجارة في ما بينها.

وكانت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أقرت فرض رسوم جمركية على واردات الصلب والألومنيوم القادمة من مختلف دول العالم، وهو ما أثار ردود فعل دولية غاضبة، ويهدد بإندلاع حرب تحارية عالمية تؤثر بشكل سلبي على النمو الاقتصادي العالمي.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image