(الدولار / دولار كندي) ومزيد من الهبوط تأثرًا بتراجع أسعار المستهلك

(الدولار / دولار كندي) ومزيد من الهبوط تأثرًا بتراجع أسعار المستهلك

العناوين الأساسية:
خطة التحفيز تغرق في البيروقراطية وتلقي بظلالها على أسواق المال. (وولستريت جورنال)
كوريا الشمالية تحدد موعدًا للمحادثات السياسية. (وولستريت جورنال)
دول الخليج تشتري أسلحة بقيمة 123 مليار دولارًا من الولايات المتحدة. (ثورة التسلح الفاينانشال تايمز)
مزايدات السندات الحكومية لإسبانيا، اليونان وأيرلندا تنقذ أسواق الاسهم الأوروبية واليورو رغم المستوى المتواضع. (بلومبيرج)
ثقة الأسواق الأيرلندية ترتفع مستندة إلى تضييقف الفارق بين السندات الحكومية الأيرلندية ونظيراتها الألمانية المعيارية، وهو التضييق الناتج عن النجاح المتواضع لمزايدة السندات الحكومية الأيرلندية المنعقد اليوم. (بلومبيرج)

 

تباطأ تقدم أسعار المستهلك الكندي اليوم مسجلًا 1.7% مقابل القراءة السابقة التي سجلت 1.8% وأقل من توقعات الاقتصاديين التي أشارت قبيل الإصدار إلى 1.9% وفقًا للتقرير الصادر عن مكتب الإحصاء الكندي اليوم. في غضون ذلك، هبطت القراءة الشهرية لأسعار المستهلك بواقع 0.1% متأثرةً بأسعار النقل التي هبطت بنسبة 0.3% بينما هبطت أسعار المنازل للمرة الأولى منذ مارس من العام الجاري. في نفس الوقت، أثر الهبوط في أسعار المنازل، التأمين على الرهون العقارية وانخفاض أسعار الغاز الطبيعي إلى حدٍ كبيرٍ على تقرير أسعار المستهلك لشهر أغسطس. وبالتطلع إلى المستقبل القريب، تراجعت نسبة المتداولين الذين يؤيدون إمكانية رفع معدل الفائدة الكندية بواقع 25 نقطة في إطار الاجتماع القادم للجنة السياسة النقدية ببنك كندا والمزمع انعقاده في 19 أكتوبر القادم إلى 40% مقابل نسبة 43.6% من المتداولين كانوا يؤيدون رفع الفائدة بنسبة 0.25% وذلك وفقًا لمؤشر معدل التغير في المؤشر على مدار الليلة الصادر عن كريديه سويس. . وفيما يتعلق بحركة السعر وانعكاسات ما سبق عليها، لا زال زوج (الدولار / دولار كندي) عالقًا غير محدد الاتجاه محدودًا بمستوى المتوسط الحسابي 10 أيام قبيل اجتماع الفيدرالي المقرر انعقاده اليوم. ويرجح مؤشر المخاطرة الخاص بنا أن هناك فرصة كبيرة لمزيد من الهبوط للزوج حيث سجل المؤشر 2.15.

 

 

 

 


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image