تسريح 1.700 عامل أسترالي في مايو بسبب أزمة الركود

 

 

أعلن مكتب الإحصاء الأسترالي اليوم عن انخفاض عدد العمالة المسرحة في أستراليا بشكل مفاجئ إلى 1.700 في مايو مقابل التوقعات بارتفاعه إلى 30 ألف. على الرغم من ذلك ارتفع معدل البطالة إلى 5.7%، بعد أن بلغ 5.4% في أبريل والتي تمت مراجعتها لترتفع إلى 5.5%. ويرجع هذا إلى أن الشركاء التجارين لأستراليا وهما الولايات المتحدة واليابان وأوروبا تمر جميعها بحالة من الركود، مما أثر على معدل الطلب على صادرات الدولة، ودفع معظم الشركات إلى خفض التكاليف والعمالة. هذا وتوقع محافظ البنك الإحتياطي الاسترالي "جلين ستيفين" انخفاض معدل الفائدة إلى أدنى مستوياته في 49 عام، كما قال أن خطط التحفيز الحكومية بالإضافة إلى قوة الطلب من الصين من شأنه أن يساعد على توفير القوة الدافعة الكافية لتعافي الاقتصاد الأسترالي هذا العام.


large image

الندوات و الدورات القادمة

large image