تريشيه : لا داعي لخطة عاجلة لزيادة مشتريات الأصول

 

أشار تريشيه رئيس البنك المركزي الأوروبي بأن البنك ليس بحاجة إلى خطة عاجلة لزيادة مشتريات الأصول أو خفض أسعار الفائدة إلى أبعد من ذلك حيث يشهد الاقتصاد بعض العلامات على التحسن.

هذا وقد صرح تريشيه في المؤتمر الصحفي اللاحق لقرار البنك، بالإبقاء على سعر الفائدة دون تغيير عند 1%، قائلاً " في أعقاب مرحلة الاستقرار من المتوقع أن تأتي قراءات النمو للربع الأول موجبة بحلول منتصف عام 2010 ". وعندما تم سؤاله هل سيتم التوسع في برنامج السندات؟ ، فقد أجاب قائلاً " لقد قررنا البدء في برنامج شراء السندات الأوروبية المقدر بنحو 60 مليار يورو، وهذا هو كل شيء ".

وتتزايد الدلائل حول انتهاء الأسوأ من الأزمة الاقتصادية، حيث تباطأ الانكماش بالقطاع الصناعي و الخدمي في أوروبا، كما ارتفعت الثقة الأوروبية بالتطلعات الاقتصادية لأول مرة منذ 6 أشهر في أبريل. وفي ألمانيا، أكبر اقتصاد بمنطقة اليورو، ارتفعت ثقة الأعمال للشهر الثاني على التوالي في مايو.

هذا و لم يتحرك اليورو كثيرا في أعقاب تصريحات تريشيه، ووصلت حركة السعر إلى 1.414 عند الساعة 3.45 بفرنكفورت.

صرح تريشيه قائلاً " تعد أسعار الفائدة للبنك " ملائمة " في الوقت الحالي، وهى اللغة التي استخدمها في الماضي ليشير إلى الإبقاء على سعر الفائدة دون تغيير في المستقبل القريب. وفي الوقت ذاته، رفض تريشيه قول أن سعر الفائدة الحالي هو سعر الفائدة الأدنى كذلك لم يقل أن البنك سيقوم بالتوسع في برنامج شراء الأصول إذا ظهرت الحاجة ملحة لذلك.

كما أضاف قائلاً " ما يجب أن يكون في المستقبل، يعتمد على قرار المجلس الحاكم ". كما ذكر أن البنك المركزي الأوروبي سيبدأ في شراء السندات ذات تصنيف على الأقل BBB من الأسواق الأولية والثانوية من يوليو.

الانقسامات

انقسم أعضاء المجلس الحاكم الـ 22 حول الموافقة على اتباع نهج البنك الفيدرالي وبنك إنجلترا من حيث قيامهم بخفض الفائدة لتقترب من الصفر، وكذلك شراء السندات الحكومية وسندات الشركات لمواجهه أسوأ كساد خلال 6 عقود.

وعلى صعيد آخر، خفض البنك المركزي الأوروبي اليوم من التوقعات الاقتصادية للعام الحالي و المقبل. حيث يتوقع الآن أن تنكمش منطقة اليورو بنحو 4.6% خلال العام و بـ 0.3% خلال العام المقبل. مقابل توقعات شهر مارس بانكماش بنسبة 2.7% في عام 2009، و ركود عام 2010.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المصدر: Bloomberg

ترجمة قسم التحليلات و الأخبار بالمتداول العربي


large image

الندوات و الدورات القادمة

large image