ثبات الفائدة اليابانية، إعلان البنك عن قبول ضمانات خارجية

ثبات الفائدة اليابانية، إعلان البنك عن قبول ضمانات خارجية

قرر بنك اليابان بالإجماع على الإبقاء على سعر الفائدة دون تغيير عند 0.1%. وعلى الرغم من أن سعر الفائدة باليابان هو الأدنى من بين الدول الصناعية إلا أن الاقتصاديين يرون أن سعر الفائدة المنخفض لوحده غير كافي لانعاش الاقتصاد الياباني، كما ذكروا أن البنك المركزي قد استنفذ قواه  لانعاش الدورة الاقتصادية باستخدام السياسة النقدية. بالإضافة إلى ذلك، ذكرت تقديرات lfb-forex  أن الاقتصاد الياباني سوف ينكمش بنحو 3%، ومع ذلك أشار بنك اليابان في تقيمه الحالي إلى أن الاقتصاد قد بدأ في الاستقرار.

إن السبب الأساسي وراء تدهور الأسواق بالاقتصاد الياباني هو تباطؤ معدل الطلب الداخلي والخارجي، والذي أثر بدوره على أسواق الصادرات. وفي وقت مبكر خلال الأسبوع، صدرت بيانات الناتج المحلي الإجمالي والتي أوضحت انكماش الناتج بنحو 4% في الربع الأول، ليسجل أسوا قراءة على الإطلاق، كما انخفض التصنيف الائتماني للدين الخارجي الياباني مشيرا إلى الهجم الهائل للدين الياباني.

علاوة على ذلك، أعلن بنك اليابان عن قبوله للسندات الخارجية من قبل الولايات المتحدة والمملكة المتحدة و فرنسا وألمانيا كضمانات.

الأثر على العملة

هذا ولم يكن لتلك الأنباء تأثير على الين الياباني. وجدير بالذكر إلى أنه من بداية الفترة الأسيوية انخفض الين 30 نقطة.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ترجمة قسم التحليلات والأخبار بالمتداول العربي


large image

الندوات و الدورات القادمة

large image