ملخص الأسبوع: المخاوف من فيروس الكورونا تسيطر على الأسواق

ملخص الأسبوع: المخاوف من فيروس الكورونا تسيطر على الأسواق
اقتصاد

كانت أبرز الأحداث خلال الأسبوع الجاري تتعلق بتطورات فيروس الكورونا وارتفاع أعداد المصابين خارج الصين، وهو ما زاد من مخاوف المستثمرين في العالم وأثقل على شهية المخاطرة خلال تداولات الأسبوع الجاري. في الوقت نفسه، صدرت عدة مؤشرات في دول مختلفة؛ أهم تلك البيانات كانت في نيوزلندا ومنطقة اليورو والولايات المتحدة وكندا. وفي هذا التقرير سنلقي نظرة سريعة على أهم الأحداث خلال هذا الأسبوع.

انتشار الكورونا سريعًا خارج الصين

أعلنت العديد من دول العالم خلال الأسبوع الجاري عن تسجيل أول حالات إصابة بفيروس الكورونا داخل أراضيها، كان من بين تلك الدول الدنمارك والبرازيل والجزائر والكويت والبحرين وسلطنة عمان والعراق.

في الوقت نفسه، كانت أبرز الأحداث المتعلقة بفيروس الكورونا، هي تسجيل أول حالة إصابة محلية في الولايات المتحدة، ووفاة أول مواطن بريطاني، إلى جانب الارتفاع الملحوظ في اعداد المصابين بفيروس الكورونا داخل إيران وإيطاليا.

وقد أعلنت منظمة الصحة العالمية خلال الأسبوع الجاري عن أن تجاوز أعداد المصابين خارج الصين للإصابات اليومية المعلن عنها من قبل الحكومة الصينية، أصبح يشكل مصدرًا للقلق.

بيانات اقتصادية في نيوزلندا

في بداية هذا الأسبوع، أصدر مكتب الإحصاء في نيوزلندا بيانات مؤشر مبيعات التجزئة على أساس ربع سنوي، وقد أظهرت البيانات ارتفاع المؤشر إلى النسبة 0.7%، ليقترب من توقعات الأسواق بتسجيل ارتفاع بنسبة 0.8%.

وفي منتصف الأسبوع، صدرت بيانات مؤشر ثقة الأعمال خلال الربع الأخير من عام 2019، وقد أظهرت البيانات تراجع المؤشر بنسبة 2.8%، على عكس التوقعات بارتفاع المؤشر بنحو 0.5%.

أبرز الأحداث في الولايات المتحدة

كان أبرز الاحداث التي شهدتها الولايات المتحدة خلال تدولات هذا الأسبوع هي تصريحات عدد من المسؤولين في البنك الاحتياطي الفيدرالي ومستشاري البيت الأبيض بشأن فيروس الكورونا، وكان في مقدمتها المؤتمر الصحفي الذي عقده الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وقال فيها إنه على الأرجح سينتشر فيروس الكورونا داخل الولايات المتحدة، إلا مخاطره تجاه للمواطنين منخفضة.

هذا، وكان تراجع الأسهم الأمريكية من الأحداث في الولايات المتحدة خلال هذا الأسبوع، حيث خسرت المؤشرات الأمريكية معظم المكاسب التي حققتها منذ بداية العام مع تصاعد المخاوف من حدوث تباطؤ اقتصادي بسبب فيروس الكورونا.

وفيما يتعلق بالمؤشرات الاقتصادية، كان تسجيل مؤشر ثقة المستهلك الأمريكي خلال شهر فبراير الجاري 130.7 نقطة في مقابل التوقعات بتسجيل  نقطة 132.6، هو الأبرز بين المؤشرات الأمريكية.

أبرز تصريحات الرئيس الأمريكي خلال المؤتمر الصحفي بشأن فيروس الكورونا

المفاوضات التجارية بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي

على الرغم من إعلان المملكة المتحدة يوم الثلاثاء الماضي عن موعد أول جولة في المحادثات التجارية بين الاتحاد الأوروبي وبريطانيا، والتي من المقرر أن تكون يوم الإثنين المقبل في بروكسل، فإن بريطانيا قد هددت يوم الجمعة بالانسحاب من المفاوضات التجارية بنهاية يونيو المقبل، إذا لم يتم إحراز تقدم كاف في المفاوضات.

وبين اليومين، كان هناك العديد من التصريحات من قبل الجانبين، من بينها تصريح مكتب رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، عن تشدد الاتحاد الأوروبي في مفاوضاته مع بريطانيا، على عكس موقفه في المفاوضات التجارية مع الولايات المتحدة.

اقرأ أيضًا: 

التقرير الأسبوعي: النفط يهبط إلى أدنى مستوياته منذ 14 شهر تقريباً

التقرير الأسبوعي: الذهب يتراجع تجاه أدنى مستوياته في أسبوعين


الندوات و الدورات القادمة