هل تنجح بيانات التوظيف في تخليص الدولار الاسترالي من الضغط البيعي؟

هل تنجح بيانات التوظيف في تخليص الدولار الاسترالي من الضغط البيعي؟

يستعد متداولي الدولار الاسترالي إلى إصدار جديد من بيانات التوظيف الاسترالية آملاً أن تقدم بعض الدعم الإيجابي لتداولات العملة بعد خسائر قوية تكبدتها مؤخراً على خلفية احتدام التوترات التجارية العالمية وخاصة بين الولايات المتحدة والصين.

تصدر البيانات خلال الساعات الأولى من صباح غداً الخميس، وتشير التوقعات إلى تباطؤ معدل التوظيف بالتزامن مع استقرار البطالة عند مستوياتها الحالية. فمن المتوقع أن يضيف الاقتصاد الاسترالي 15.2 ألف وظيفة فقط خلال سبتمبر، وذلك بعد ارتفاع التوظيف بنحو 44 ألف وظيفة الشهر الأسبق. فيما تصب التوقعات في صالح استقرار البطالة عند أدنى مستوى في ستة سنوات عند نسبة 5.3% للشهر الثالث على التوالي، وكذلك استقرار معدل المشاركة في سوق العمل عند مستويات الـ 65.7%.

بعد خسائر ممتدة منذ بداية العام الجاري، يتطلع الدولار الاسترالي إلى الدعم من البيانات المحلية للتخلص من سيطرة الضغط البيعي. وقد أكد البنك الاحتياطي الاسترالي خلال اجتماعه الأخير أن الدولار الاسترالي خسر ما يزيد عن 8% من قيمته أمام الدولار الأمريكي منذ بداية العام، تزامناً مع ارتفاعات العائد على السندات الأمريكية وبالتالي سد الفجوة بين العائدات الأمريكية والاسترالية. وقد طغت سلبية ارتفاع العائد الأمريكي على إيجابية تعافي أسعار السلع العالمية والتي فشلت في تقديم الدعم الكافي للدولار الاسترالي.

وقد أشاد البنك باستقرار وتيرة النمو الاقتصادي داخل البلاد، وقوة مستويات التوظيف خلال أغسطس بدعم من الزيادة القوية في أعداد التوظيف بالدوام الكلي.

من الناحية الفنية، وعلى المدى القصير يُلاحظ ارتداد زوج الاسترالي دولار من الحد السفلي للقناة السعرية الصاعدة على إطار الساعة. ويختبر السعر حالياً مقاومة  قرب مستويات الـ 1.7130 يكون اختراقها بداية لتعافي قد يمتد نحو 0.7145 ومن ثم 0.7160 فيما تتنهي آمال الصعود بالإغلاق أدنى 0.7110.

 أما على الإطار اليومي، تظهر سيطرة الضغط البيعي على حركة الزوج لتبقى النظرة البيعية قائمة على المدى المتوسط إلى البعيد مع استقرار السعر دون خط الاتجاه الهابط. وتتحدد اتجاهات العملة بتجاوز أياً من 0.7175 صعوداً أو 0.7040 هبوطاً.

 

 


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image