تباطؤ وتيرة نمو معدلات التضخم تزيد الضغوط على الاحتياطي الاسترالي

تباطؤ وتيرة نمو معدلات التضخم تزيد الضغوط على الاحتياطي الاسترالي

أظهرت البيانات الصادرة عن مكتب الإحصاء الاسترالي صباح اليوم تراجع مؤشر أسعار المستهلكين على أساس ربع سنوي بنسبة 0.2% خلال الربع الأول من العام الجاري لتعتبر تلك النسبة الأدنى منذ عام 2008، بينما ارتفع المؤشر بقيمته الأساسية بنسبة 0.2% ليأتي دون التوقعات التي أشارت إلى نمو بنسبة 0.5% والقراءة السابقة عند نسبة 0.6%.

من ناحية أخرى، ارتفعت معدلات التضخم بنسبة 1.3% على أساس سنوي خلال نفس الفترة المحددة لتأتي أسوأ من القراءة السابقة التي اشارت إلى ارتفاع بنسبة 1.7% ليعكس هذا الأمر تباطؤ وتيرة نمو معدلات التضخم كما موضح في الرسم البياني. أما بالنسبة إلى معدلات التضخم بقيمتها الأساسية فقد سجلت ارتفاعًا بنسبة 1.7% لتأتي دون التوقعات التي اشارت إلى ارتفاعها بنسبة 2%.

وبالنظر إلى تفاصيل المؤشر، نجد أن تراجع أسعار المواصلات قد ساهم بشكل أساسي في تباطؤ وتيرة نمو معدلات التضخم ليتراجع بنسبة 2.5% متأثرًا بالتراجع الحاد لأسعار الوقود والذي تراجع بنسبة 10% للربع الثالث على التوالي. أيضًا يجب ألا نغفل عن تراجع اسعار الغذاء بنسبة 0.2% وأسعار الملابس بنسبة 2.6%.

  • الجدول التالي يوضح التغير في مكونات مؤشر اسعار المستهلكين على أساس سنوي:

الجدير بالذكر، وبعد أن أبقى الاحتياطي الاسترالي على معدلات الفائدة كما هي عند 2% منذ مطلع العام الجاري، تزداد الضغوطات على البنك في الفترة القادمة، وبالتالي قد يلجأ إلى اتخاذ المزيد من التدابير التسهيلية لدعم النمو الاقتصادي خاصة بعدما أظهرت البيانات اليوم تباطؤ وتيرة نمو معدلات التضخم. هذا وبجانب المخاطر المحلية التي تعيق النمو الاقتصادي، تستمر المخاطر الخارجية في الضغط الاقتصاد الاسترالي والمتمثلة في استمرار المخاوف المتعلقة بتباطؤ نمو الاقتصاد العالمي وبالأخص الاقتصاد الصيني والذي يعتبر من الشركاء التجاريين الأساسيين مع استراليا، ليدفع صندوق النقد الدولي إلى خفض توقعاته للنمو العالمي هذا العام.

وبالنظر إلى زوج الاسترالي دولار، نجد أن الدولار الاسترالي قد هوى أمام نظيره الأمريكي عقب صدور البيانات ليتراجع الزوج قرابة 160 نقطة من أعلى مستوياته عند 0.7765 إلى المستوى 0.6705. وبوجه عام، تبقى توقعاتنا السلبية تجاه الزوج في ظل استمرار جني الزخم السلبي على مؤشر الماكد.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image