أهم نقاط تقرير السياسة النقدية لبنك كندا

أهم نقاط تقرير السياسة النقدية لبنك كندا

فيما يلي أبرز النقاط الواردة في تقرير السياسة النقدية لبنك كندا:

  • تستقر معدلات التضخم الكندية دون النسبة المحددة عند 2%.
  • من المتوقع أن تتلاشى الأثار السلبية التي تعيق ارتفاع معدلات التضخم نحو النسبة المحددة.
  • واجه الاقتصاد الكندي العديد من التحديات في ظل التراجع الحاد لأسعار النفط.
  • من المتوقع أن يسجل إجمالي الناتج المحلي نموًا بنسبة 2.8% خلال الربع الأول من العام الجاري.
  • من المتوقع أن يشهد الناتج المحلي نموًا بوتيرة معتدلة خلال الربع الثاني.
  • من المتوقع أن يسجل إجمالي الناتج المحلي نموًا بنسبة 1.7% خلال العام، ونسبة 2.3% خلال عام 2.3%، ونسبة 2.0% خلال عام 2018.
  • من العوامل التي قد تعيق النمو الاقتصادي: تباطؤ معدلات الطلب الخارجية وارتفاع قيمة الدولار الكندي.
  • على الجانب الأخر، ارتفعت التطلعات بشأن النمو الاقتصادي خاصة بعد إعلان الحكومة عن الموازنة العامة في مارس الماضي.
  • شهد إجمالي الناتج المحلي بعض التباطؤ في الربع الأخير من عام 2015.
  • يرى أعضاء البنك أن السياسة النقدية الحالية تتلائم مع الأوضاع الاقتصادية، لذا تم الإبقاء على معدلات الفائدة كما هي عند 0.50%.
  • من المتوقع أن يشهد الاقتصاد العالمي تحسنًا تدريجيًا بعد أدائه السيء في مطلع العام الجاري.
  • من المتوقع أن يستقر مؤشر أسعار المستهلكين ما بين 0.8 وحتى 1.0 خلال الربع الأول من العام.
  • أظهرت البيانات الأخيرة تعافي الاقتصاد العالمي بوتيرة معتدلة.
  • يواصل الاقتصاد الأمريكي تعافيه بوتيرة معتدلة، في ظل مرونة الطلب المحلي.
  • مازالت الصين تحاول الحفاظ على النمو المستدام.

الجدول يوضح توقعات بنك كندا لإجمالي الناتج المحلي حتى عام 2018:

الجدول يوضح توقعات بنك كندا لأسعار المستهلكين وإجمالي الناتج المحلي حتى عام 2018:


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image