التضخم السنوي في منطقة اليورو يتراجع خلال مارس

التضخم السنوي في منطقة اليورو يتراجع خلال مارس
منطقة اليورو

أظهرت بيانات التضخم التي صدرت اليوم الأربعاء عن مكتب الإحصاء الأوروبي، أن القراءة النهائية لمؤشر أسعار المستهلكين السنوي في منطقة اليورو قد تراجع إلى النسبة 1.4% خلال شهر مارس، مقارنة بالقراءة السابقة التي سجلت نمو إلى النسبة 1.5% خلال شهر فبراير الماضي.

كما أظهرت البيانات استقرار التضخم في الاتحاد الأوروبي، حيث سجل استقرار عند النسبة 1.6% خلال شهر مارس، بما يطابق القراءة السابقة لشهر فبراير عند نفس النسبة.

وقد كان أدنى مستوى للتضخم في منطقة اليورو من نصيب دولة البرتغال التي سجلت تضخم سنوي نسبته 0.8%، يليها اليونان بتضخم سنوي نسبته 1.0% خلال شهر مارس الماضي.

على جانب أخر، كانت الدولة الأعلى في مستويات التضخم هى رومانيا مع تضخم سنوي سجل 4.2%، تليها هنجاريا مع تضخم سجل 3.8%، ثم هولندا والتي سجلت تضخم سنوي نسبته 2.9% خلال شهر مارس. 

وعلى مدار شهر مارس الماضي كانت المساهمة الأكبر في تحديد مستويات التضخم السنوي في منطقة اليورو تعود لأسعار الطاقة، والقطاع الخدمي، والغذاء، والكحول، والتبغ، والسلع الغير صناعية.