أنباء عن نشطاء بريطانيون يجهزون لاستفتاء ثانِ بشأن البريكست

أنباء عن نشطاء بريطانيون يجهزون لاستفتاء ثانِ بشأن البريكست

كشفت تقارير إخبارية بريطانية، عن أن بعضاً من النشطاء البريطانيون الذين يؤيدون مغادرة الاتحاد الأوروبي، ومن بينهم نواب بريطانيون وسياسيون من كافة الأحزاب قد انقلبوا عن رأيهم، وبدأو يجهزون مذكرة لإرسالها إلى رئيسة الوزراء البريطانية تتضمن إمضاء "مليون" شخص من أجل القيام باستفتاء أخر بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

ويرى النشطاء أن التصويت على اتفاق البريكست في البرلمان البريطاني سوف يعيد القرار مرة أخرى إلى الناخبين ويجب أن يقرر الشعب بإرادته الحرة مصيره الخاص عن طريق استفتاء أخر على خروج أو بقاء المملكة المتحدة في الاتحاد الأوروبي.

على جانب أخر، يستبعد حزب المحافظين و رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، إجراء استفتاء ثانِ، وتدافع، ماي، بقوة عن اتفاق البريكست الحالي وعن عدم تأجيل تصويت البرلمان على الاتفاق المقرر في 11 ديسمبر القادم. فيما يسعى النشطاء المؤيديون لخروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي للقيام بحملة مضادة بسبب قلقهم من أن حدوث استفتاء ثانِ قد يغير نتيجة الاستفتاء الذي تم في 2016 ويؤيد بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي.