نتائج اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي - أغسطس

نتائج اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي - أغسطس
البنك الاحتياطي الفيدرالي

تضمنت نتائج اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي خلال يوليو الماضي النقاط التالية:

  • البيانات الاقتصادية تظهر استمرار تحسن الأوضاع في سوق العمل وارتفاع التضخم.
  • تم مناقشة برنامج شراء الأصول، والتقدم المحرز في سوق العمل والتضخم.
  • تم التساؤل حول تعديل مشتريات الأصول في ظل تحسن الأوضاع الاقتصادية.
  • لم يتم إحراز تقدم حيال وتيرة مشتريات السندات خلال هذا الاجتماع.
  • قد يكون من المناسب البدء في تقليص وتيرة مشتريات السندات بوقت لاحق هذا العام.
  • تأثير تقليص مشتريات السندات قد يكون له تأثير على عائد السندات ولكنه سيكون طفيفا.
  • مشتريات السندات أحد الأدوات المهمة لدى الفيدرالي الأمريكي والتي تدعم تعافي الاقتصاد.
  • المشاركون أكدوا على أن الاقتصاد الأمريكي أحرز تقدما جيدا نحو هدف الاستغلال الأمثل لسوق العمل، ولكن لم يتم تحقيقه بعد.
  • البعض تحدث عن ارتفاع التضخم وأنه سيكون مؤقت.
  • قد يكون من المناسب البدء بتقليص وتيرة مشتريات السندات هذا العام في ظل إحراز تقدم قوي نحو هدف استقرار الأسعار، واقتراب تحقيق الاستغلال الأمثل لسوق العمل.
  • توقيت رفع الفائدة يعتمد على المسار الاقتصادي وليس له علاقة بمشتريات السندات.
  • تقليص وتيرة مشتريات السندات قد يكون ببدء تخفيضها بشكل طفيف وتدريجي بوتيرة الشراء لأن ذلك يخفف من المخاطر بالأسواق.
  • الجميع اتفق على تخيف وتيرة مشتريات السندات بشكل تدريجي حتى إنهائها كليا.
  • قطاع الإسكان كان قويا بشكل استثئاني وليس بحاجة إلى دعم قوي من الفيدرالي الأمريكي.
  • العديد من المشاركين أكدوا على ضرورة التأكيد بوضوح على عدم وجود روابط بين تقليص وتيرة مشتريات السندات وبين معدل الفائدة.
  • العديد من أعضاء الفيدرالي الأمريكي سيعدلون وجهة النظر بشأن مشتريات السندات إذا ما أثر متحور دلتا الجديد على الاقتصاد بشكل أكبر من المتوقع، وأعاق تحقيق أهداف الفيدرالي الأمريكي.
  • يرى المشاركون بأن أسعار المنازل ارتفعت بسرعة، ولكن ليس من المتوقع حدوث صدمات تضخمية.
  • تم تعديل توقعات التضخم بشكل أكبر في ظل البيانات الاقتصادية.
  • من المتوقع انخفاض التضخم خلال النصف الثاني من العام الجاري.
  • من المتوقع استمرار التضخم أعلى 2% بنهاية العام.
  • مشكلات العرض الجزئي تسببت في ارتفاع التضخم، ومن المتوقع أن تتباطأ أسعار الوارادت بقوة.
  • من المرجح انخفاض أسعار التضخم دون 2% في العام المقبل، قبل أن يرتفع بشكل طفيف إلى 2% في 2023.
  • المخاطر التي تهدد التوقعات الاقتصادية تميل إلى الجانب السلبي، وهناك حالة من عدم اليقين مرتفعة بالنسبة للتوقعات الاقتصادية.
  • مسار الوباء أصبح أكثر سلبية حاليا مقارنة بالافتراض الأساسي لأعضاء الفيدرالي الأمريكي بأنه سيكون أفضل بالفترة المقبلة.
  • المخاطر المتعلقة بالتضخم تميل إلى الجانب الصاعد، ولكن البيانات الأخيرة تكشف بأن ارتفاع التضخم نتيجة مشاكل الإمداد ولكنه سوف يتلاشى بشكل أبطأ مما يعتقده أعضاء الفيدرالي الأمريكي.
  • الفيدرالي الأمريكي ملتزم بتحقيق أهدافه فيما يتعلق بالتضخم وسوق العمل، وسوف يتخذ ما يلزم من أدوات لتحقيق هذه الأهداف.

انتهى


large image
الندوات و الدورات القادمة
  • 08 ديسمبر 08:30م
    أ. وائل مكارم

    أ. وائل مكارم - كبير استراتيجيي الأسواق في Exness، ومحلل إدارة استثمار معتمد من قبل Investment and Wealth Institute ومدرسة وارتون في جامعة بنسيلفينيا

    الاربعاء 08 ديسمبر 08:30 م

    مجانا عبر الانترنت

    سجل اﻵن
  • 13 ديسمبر 08:30م
    أ. إبراهيم فوزي

    أ. إبراهيم فوزي - عضو فريق عمل منتديات المتداول العربي و محلل محترف للأسواق المالية لأكثر من 5 سنوات

    الاثنين 13 ديسمبر 08:30 م

    مجانا عبر الانترنت

    سجل اﻵن
  • 15 ديسمبر 08:30م
    أ. حبيب عقيقي

    أ. حبيب عقيقي - محلل فني معتمد حاصل على CFTe2. كبير استراتيجي الاسواق ومدير قسم التدريب لمنطقة الشرق الاوسط في TRADEPEDIA. محلل وضيف اسبوعي على القنوات الفضائية

    الاربعاء 15 ديسمبر 08:30 م

    مجانا عبر الانترنت

    سجل اﻵن
large image