هل يستعد مؤشر داو جونز لموجة جني أرباح؟

سجل مؤشر داو جونز هبوطا قويا خلال التداولات وانخفض من مستويات 34300 نقطة ليتم تداوله قرب مستويات 34 ألف نقطة حاليا وذلك متضررا من المخاوف حيال تباطؤ النمو الاقتصادي الأمريكي خلال الفترة المقبلة وبخاصة مع ارتفاع وتيرة إصابات فيروس كورونا المستجد، وتعليق العمل ببعض لقاحات كورونا وهو ما يثير المخاوف حول تباطؤ عمليات التطعيم داخل الولايات المتحدة.

وخلال تداولات اليوم الإثنين، انخفض مؤشر داو جونز من مستويات 34262 نقطة إلى مستويات 34045 نقطة حاليا، وهو ما ينذر بهبوط جديد خلال التداولات نحو مستويات الدعم قرب 33780 نقطة كهدف أول، وربما بعد ذلك نحو مستويات 33550 نقطة كهدف ثان، وربما بعد ذلك نحو مستويات 33320 نقطة، وربما نحو مستويات 33000 نقطة كهدف أخير، وهذا السيناريو يتوقف على مدى استمرار الضغوط البيعية في الأسهم الأمريكية خلال الفترة المقبلة مع استمرار المخاوف حيال تباطؤ النمو.

والنظرة الأساسية على مؤشر داو جونز تشير إلى أنه يتضرر حاليا من المخاوف حيال تباطؤ النمو الاقتصادي الأمريكي خلال العام الجاري في ظل استمرار تفشي فيروس كورونا وتعليق العمل بلقاحات كورونا وهو ما ينذر بتباطؤ التطعيم خلال العام الجاري وقد يؤثر سلبيا على عودة الاقتصاد الأمريكي إلى طبيعته سريعا، وبالتالي ينعكس ذلك سلبيا على مؤشرات الأسهم الأمريكية والتي دائما ما تكون مراَه للنمو الاقتصادي داخل البلاد.

الندوات و الدورات القادمة
large image