هل تؤثر الزيادات الضريبية على مؤشر داو جونز DJIA؟

بعد أن كان قد ارتفع أعلى مستويات 33600 نقطة وتسجيل مستويات قياسية جديدة مستفيدا من بيانات التوظيف الإيجابية بنهاية الأسبوع الماضي، إلا أن مؤشر داو جونز DJIA قد انخفض ويتم تداوله قرب مستويات 33500 نقطة حاليا، وهو ما قد يؤشر لهبوط ملحوظ هذا الأسبوع.

وبنظرة فنية على مؤشر داو جونزDJIA ، نجد بأنه يتحرك ضمن اتجاه صاعد قوي على الإطار الزمني اليومي حتى ارتفع إلى مستويات قياسية أعلى 33600 نقطة، ولكنه بعد ذلك، بدأ في الانخفاض، وقد يواصل انخفاضه إلى مستويات 33 ألف نقطة كهدف أول، وإذا نجح في كسر الدعم القوي عند هذه المستويات فقد يصل إلى مستويات 32500 نقطة كهدف تالي، وربما بعد ذلك، إلى مستويات 32050 نقطة كهدف أخير في الوقت الحالي، وهو أدنى مستوى منذ أسبوعين تقريبا.

والنظرة الأساسية على مؤشر داو جونز DJIA تشير إلى أنه قد يتراجع بشكل ملحوظ خلال الفترة المقبلة في ظل المخاوف من الزيادات الضريبية المقترحة من قبل الإدارة الأمريكية الجديدة بهدف تعزيز الإنفاق على البنية التحتية، وهو ما قد يدفع بعض الشركات إلى تقليص أعمالها، وربما الهروب من الولايات المتحدة بحثا عن دول ذات معدلات ضريبية منخفضة للغاية، وهو ما قد ينعكس سلبيا على البورصة الأمريكية ومؤشر داو جونز.

بالإضافة إلى ذلك، فإن عائد السندات الأمريكية وارتفاعاته التي سجلها في الفترة الماضية تزيد الضغوط على مؤشر داو جونز، وإذا استمر صعود عائد السندات خلال الفترة المقبلة للتحوط ضد التضخم المرتفع، والتفاؤل حيال الاقتصاد الأمريكي، فقد يستمر ذلك في التأثير سلبيا على مؤشرات البورصة الأمريكية.

الندوات و الدورات القادمة
large image