الداو جونز يتمسك باتجاهه الصاعد ويحد من خسائر الأسبوع

نجح مؤشر الداو جونز US30 في التمسك بحركته أعلى المستويات 32200 نقطة. واستقرت تداولات الأسبوع أعلى هذه المستويات فوق المتوسط المتحرك 50 و100 يوم متمسكا بالتحرك أعلى خط اتجاه صاعد، رغم الضغوط التي شهدها المؤشر منذ تحقيق رقم قياسي جديد عند 33250 نقطة.

وحاليا يحقق الداو جونز ارتفاع ليومين متتالين مع نهاية الأسبوع اليوم الجمعة بعد عدد من الأحداث التي قادت حركته هذا الأسبوع والتي تتلخص في التالي:

  • تقلب عائدات سندات الخزانة الأمريكية بين الصعود والهبوط. وعندما صعدت السندات في بداية الأسبوع تأثرت الأسهم بالسلب.
  • تصريحات أعضاء الفيدرالي الأمريكي الإيجابية حول الاقتصاد والبطالة والتضخم دعمت ارتفاع مؤشر الداو جونز US30 خلال اليومين الماضيين.
  • التطورات المتعلقة بلقاح فيروس كورونا وتوزيع التطعيمات داخل الولايات المتحدة تظل ضمن الأنباء الإيجابية التي تدعم حركة المؤشر الصاعدة.

على الرسم البياني تشكل المستويات 32200 أقرب دعم مقدم لمؤشر الداو جونز US30، يليها المستويات 31665 التي تعتبر أول إشارة لبدء تصحيح هابط ثم المستويات 29688 التي تؤكد بداية الهبوط. فيما تستقر المقاومة التالية عند 33250 نقطة وباختراقها يحقق المؤشر رقم قياسي جديد. على أن تظل النظرة الإيجابية قائمة مع استقرار المؤشر أعلى المتوسط المتحرك 100 و200 يوم.

الندوات و الدورات القادمة
large image