profile photo

حالة من التردد والحيرة بدت ملامحها تظهر على المتداولين في السوق السعودي, فبعد صعود المؤشر العام إلى مستوى 6400
بدأت حالة من اللايقين (الريبة) تسري في أوساط المتداولين, إرتفاع ملحوظ في أحجام السيولة بينما المؤشر العام لايكاد يتجاوز مكانه.

ولفهم طبيعة الوضع الحالي سنلجأ بعون الله للتحليل الفني ومراجعة الدراستين الأخيرة لمحاولة فهم مايجري حالياً.

______________________________

في آخر دراستين وبدءاً من مستوى 5600 كنا قد حددنا أهداف المتوالية الحسابية كالتالي:
5590 > 6095 > 6245 > 6350

وبحمد الله تحققت جميع الأهداف وأغلق المؤشر اليومين الماضية بنجاح فوق الهدف الأخير 6350 وهو محور دراستنا الآن.

فنياً, إختراق 6350 كان يتطلب زخم عالي أو فجوة سعرية صاعدة وهو ماحدث بالضبط, هذا الامر أدى إلى إنهاك المؤشرات الفنية
لذلك كان المؤشر بحاجة إلى تهدئة فنية حتى تستمر عملية الصعود لاحقاً, ولكن ترافق هذا الأمر بصعود حاد للنفط إلى مستوى
40 دولار وهو ماسبب حالة اللايقين, فهل يستمر بالصعود بناءاً على حركة النفط, أم يتراجع لتهدئة مؤشراته المنهكة؟
وبناءً عليه شاهدنا عملية تدوير بشكل فاضح تحدث اليوم, فالسيولة المتفائلة والتي تريد الدخول تصطدم بمؤشرات فنية منهكة
لم تسمح لها بدفع المؤشر إلى الأعلى, لذلك أستمر النفط بالصعود بينما أغلق المؤشر العام على تراجع بسيط لتخفيف حدة المؤشرات وهذا مايفسر إرتفاع مستوى السيولة فوق المتوسط اليوم.
وفنياً, لولا صعود النفط بشكل حاد اليوم لكنا شاهدنا جني أرباح قد يمتد إلى 6245.

_____________________________

أضف إلى السبب الفني السابق, أسباب رئيسية تتمثل في نتائج الربع الأول وإنتظار الأسواق لإجتماع الفدرالي في مارس
ناهيك عن أسباب أخرى كنا قد شرحناها في الدراسات الماضية.

بالإضافة إلى سبب جوهري وهو فني ايضاً وهو أن السوق وصل بالقرب من مناطق مفصلية إجتيازه لها يعني تقدم سعري
لن يقل عن 500 نقطة ..

هنا عالشارت تلاحظ قرب المؤشر العام من مستوى مقاومة عند 6430 بالإضافة إلى متوسط 100 يوم عند 6553 وإختراقه لها ليس كأي إختراق أبداً ..
مناطق محورية مثل هذه تعني مثل ماذكرت سابقاً أهداف متتالية تبدأ من 6700.
ولكنها ايضاُ تعني من جهة أخرى تراجع حاد بلمح البصر في حال فشل العبور من خلالها .. لذلك هي منطقة حذر والتقاط للأنفاس.

___________________________

إذن كيف نتصرف في مثل هذه الظروف؟

نرى بوضوح بأن المسار لازال إيجابي حتى هذه اللحظة .. يتطلب الحذر نعم
وأي تراجع ينبغي الا يتجاوز 6350 – 6245
وتكون النقطة المحورية 6095 هي نقطة التوقف, لأن كسرها لاسمح الله يعني كسر دالة الموجة الممتد بالخط الأحمر عالشارت
وحينها تكون الأمور عكسية بشكل كامل ..

أما بالنسبة للنفط, فهو الآخر وصل بالقرب من مستوى الإنهاك في مؤشراته الفنية, وكنت قد ذكرت بأن إختراق 32 يقود إلى 37 ومن ثم تبدأ متوالية حسابية من 40.2 وهو ماحدث حتى هذه اللحظة .. متمنين للجميع دوام التوفيق إن شاء الله.

الندوات و الدورات القادمة

أ. محمد صلاح
أ. محمد صلاح

التحليل الأساسي وتأثيره على العملات

  • الثلاثاء 23 أغسطس 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

م. وليد أبو الدهب
م. وليد أبو الدهب

تقنيات البلوكتشين والعقود الذكية المتطورة

  • الاربعاء 24 أغسطس 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

م. وليد أبو الدهب
م. وليد أبو الدهب

إحتراف التداول في الأسواق المالية، والتعامل مع المخاطرة

  • الثلاثاء 30 أغسطس 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

large image