السوق السعودي .. كش ملك!

هذه الدراسة تحمل أهمية عالية, سيتم التفصيل فيها بشكل مستفيض نرجوا أن تتسع صدوركم لها.

أغلق السوق السعودي اليوم الأحد عند 6092 وكنا قد حددنا نقطة الاصطدام عند 6095, وهي تشكل عقبة وليست نقطة مقاومة فحسب, ولكي نفهم كيف تسير الأمور نرجوا التركيز على التالي:

الأهداف السابقة تحققت بدءاً من الهبوط إلى 5348 (مكونة قاع أول) ومن ثم إرتداد وهبوط إلى 5550 (مكونة قاع ثاني)

إذن لدينا قاعين صاعدين وهذا أمر إيجابي, لتكوين مسار صاعد.

في الدراسة الماضية حددنا النقطة المحورية عند 5950 بمعنى أن إختراقها صعوداً سيشكل متوالية حسابية تبدأ من 6160
والعكس بالعكس .. كسرها هبوطاً سيشكل متوالية حسابية تبدأ من 5850.

هنا يجب أن تدرك ماهية الإختراق والكسر الحقيقي .. وتستطيع الإستدلال عليهم بأحد أمرين:
1- الإختراق الكمي .. بمعنى أن متوسط الكميات لحظة الإختراق تكون أعلى من معدل الثلاثة أيام الماضية.
2- الإختراق الزمني .. بمعنى أن يتم الإختراق ويستمر لمدة لاتقل عن 3 أيام.

الإختراق الإيجابي لمحور 5950 أعطى إشارة إستمرارية الصعود للمضارب, فطالما أن السوق يتداول أعلى هذه النقطة فالأمور تسير على مايرام.

واصل المؤشر العام صعوده وصولاً إلى 6092 أدنى بثلاثة نقاط من عقبة 6095 والتي تم تحديدها .. والسؤال هنا:
ما الذي تعنيه هذه النقطة؟

__________________________________

لنلقي نظرة على الشارت اللحظي الموضوع في الدراسة الماضية


هذه الأوتار الرقمية كانت قد حددت لنا نقاط الدعم والمقاومة, نرى عالشارت الوتر الرقمي (الخط المتقطع) ويمثل مستوى مقاومة متحرك
يصطدم المؤشر به ومن ثم يتراجع ليحاول إختراقه من جديد, وقد تكررت محاولات الإختراق 3 مرات (محددة بالأسهم البيضاء) ونقف الآن عند المحاولة الرابعة عند 6095 بالضبط.
ايضاً على نفس الشارت .. أنظر إلى الخط المتقطع باللون الأصفر ويمثل أعلى قمة منذ لحظة الإرتداد من 5348, وهذه النقطة تقع عند 6095 ايضاً!.
إذن لدينا هنا نقطة تمثل هدفين:
1. مستوى المقاومة على الوتر الرقمي
2. قمة سابقة عجز المؤشر عن إختراقها

وليس هذا فحسب .. لننتقل الآن إلى الشارت اليومي ونرى مالذي يحدث فيه.

________________________________

هذا الشارت والذي وضعناه في الدراسة ماقبل الماضية نرى فيه القناة الهابطة والتي بإختراقها سنرى إنفراج إيجابي جداً.

نرى أن المؤشر الآن يقف عند الجدار العلوي للقناة الهابطة .. وهذه النقطة تساوي 6095 بالضبط!

إذن هذه ثالث نقطة مشتركة .. ولم ننتهي بعد!
أنظر إلى الخط المتعرج باللون الأحمر, وهو يمثل المتوسط المتحرك لـ 50 يوم .. وهذه النقطة تساوي 6095 ايضاً!
وأعتقد بأنك أدركت الآن لماذ تسمى هذه النقطة عقبة وليست نقطة مقاومة .. لأنها في الأساس تمثل 4 مقاومات يقف أمامها المؤشر العام
فالمؤشر العام أن كان هو الشاه على رقعة الشطرنج فهو محاصر الآن في وضعية كش ملك من 4 جبهات مختلفة ..
ولكن مهلاً .. هذا الأمر صحيح سيزيد من قوة هذه النقطة ولكنه أفضل من 4 نقاط مختلفة! فكيف يتم إختراق هذه النقطة؟

________________________________

الإختراق القوي يكون بواسطة فجوة (قاب أب) بمعنى يستلزم أن نرى إفتتاح بفجوة صاعدة شريطة أن يتم الإغلاق أعلى منها.
في حال إختراق هذه النقطة والإغلاق أعلى منها ستكون نقطة دعم قوية .. وحينها تستطيع أن تستخدم 5950 و 6095 نقاط دعم لك وأنت في مأمن طالما السوق أعلى هذه النقطتين.

ينبغي أن تكون على علم بأن إعادة إختبار نقاط الإختراق أو الكسر هي من أساسيات التحليل الفني, بمعنى قد يتم التراجع لإختبار نقطة الإختراق في أي لحظة.

________________________________

أهداف الإختراق ..
في حال سارت الأمور على مايرام .. ستكون الأهداف هي المتوالية الحسابية المذكورة في الدراسة السابقة


الوصول إلى 6350 سيكون بمثابة عقبة وهي نقطة تشوّه الموجة المذكورة في الدراسة الماضية .. بمعنى أن إختراقها يستهدف 6500 - 6800
وهكذا دواليك .. ستكون الأهداف الإيجابية مستمرة لأن المسار العام تحول إلى صاعد.

________________________________

الجانب الآخر ..

ولكن ضع في الحسبان بأن لكل قصة جانبين! فكسر 6095 أو العجز عن إختراقها سيزيد من قوتها بالتالي
سيكون الرجوع إلى نقطة المحور الشهيرة 5950 .. والمضاربة أدنى هذه النقطة نوهنا كثيراً بأنها للمضارب المتمرس فقط.

وحينها سيكون المسار هو الذي تراه بالأسهم الحمراء المنقطة على الشارت .. بمعنى انه قد نصل من جديد إلى 5950
ومن ثم إختبار عمودي للمستوى الرقمي عند 5800, ونعود من جديد في دوامة الهبوط.
ولا أخفيك بأن هذا الأمر سيء, لأن 5800 لن تصمد كثيراً وقد توجه مباشرة إلى إختبار الترند الصاعد بالقرب من 5550 والذي بكسره سيعطي إشارة الخروج الكلية من السوق.
_________________________________

الخلاصة:
السوق في مفترق طرق .. وأفضل إستراتيجية تستخدمها في حال الإختراق هو الشراء وإستخدام وقف الربح المتحرك.
لانريد أن نغفل عن جميع العوامل الأساسية والجيوسياسية والتي ذكرناها في الدراسة ماقبل الماضية ..
ولكن للتحليل الفني نقاط تستوجب هي الأخرى التوقف عندها وقرائتها ومسايرتها.

وسيكون لنا متابعة مستمرة لهذه الدراسة إن شاء الله .

متمنين للجميع دوام التوفيق إن شاء الله.

الندوات و الدورات القادمة
large image