لماذا ارتفع الدولار الاسترالي بعد بيانات التوظيف وما هو الاتجاه القادم؟

ماذا تعني بيانات التوظيف للدولار الاسترالي؟ ولماذا سجل هذا الارتفاع؟ قبل الإجابة على هذه التساؤلات نوضح أهم البيانات الصادرة:

  • سجل معدل التغير في التوظيف ارتفاعًا بمقدار 7.9 ألف على أساس موسمي (إيجابي)
  • سجلت نسبة المشاركة في سوق العمل 64.9% (إيجابي)
  • سجلت أعداد الوظائف بدوام كامل ارتفاعًا بمقدار 38.4 ألف (إيجابي)
  • تراجعت أعداد الوظائف بدوام مؤقت بمقدار -30.5 ألف (حيادي)
  • ارتفعت معدلات البطالة بشكل كفيف من 5.7% إلى 5.8% (حيادي)

تشير تلك البيانات إلى تحسن سوق العمل الاسترالي إذ أن الفترات الماضية كان أغلب التحسن يرجع إلى ارتفاع أعداد الوظائف بدوام جزئي لكن بيانات شهر يونيو أظهرت ارتفاع الوظائف بدوام كامل ولهذا تلقى الدولار الاسترالي هذا الدعم.

وبالنظر إلى الإطار الزمني الأسبوعي نلاحظ أنه في حال أغلق الزوج هذا الأسبوع فوق مستوى تصحيح فيبوناتشي نسبته 61.8% قرابة المستوى 0.7580 فمن المتوقع أن يستمر الزوج في الارتفاع إلى المستوى 0.7800 أما في حال أغلق أسفل هذا المستوى فمن المتوقع أن يتراجع إلى المستوى 0.7500.

ولكن هذه البيانات لا تعني أن يبقي الاحتياطي الاسترالي على معدلات الفائدة حيث من أهم البيانات التي من المقرر صدورها والتي يعتمد عليها الاحتياطي الاسترالي في اتخاذ قراراته هي بيانات مؤشر أسعار المستهلكين يوم 27 يوليو وهي بيانات الربع الثاني وإذا تراجع هذا المؤشر فسوف تزداد احتمالات خفض الفائدة يوم 2 أغسطس القادم وبعد صدور المؤشر سوف نناقش مدى تأثيرها على قرار الفائدة القادم.

الجدير بالذكر أن البنك الاسترالي يرغب في خفض قيمته العملة ولهذا فإن اي ارتفاع هو ارتفاع مؤقت ويفضل استغلال انتهاء الحركات الصاعدة للبيع وإذا أغلق الزوج فوق مستوى فيبوناتشي فإن مستوى المقاومة 0.7800 قد يمثل فرصة للبيع إذا أغلقت شمعة يومية أسفل هذا المستوى.

 

الندوات و الدورات القادمة
large image