نظرة فنية وأساسية على زوج اليورو دولار

خلال التداولات الماضية، سجل زوج اليورو دولار ارتفاعات قوية مستفيدا قوة اليورو بسبب التوقعات الاقتصادية الإيجابية في منطقة اليورو، بالإضافة إلى استمرار ضعف الدولار الأمريكي تزامنا مع هبوط العائد على السندات الأمريكية بعيدا عن أعلى مستوياتها منذ 14 شهرا، وهو ما عزز صعود اليورو دولار خلال تداولات سوق العملات.

وبنظرة فنية على الزوج نجد بأنه ارتفع من مستويات 1.1700 إلى مستويات 1.1960 حاليا، ويتجه إلى كسر خط الاتجاه الهابط على الإطار الزمني اليومي قرب مستويات 1.2000 وهو ما ينذر نحو صعود جديد للزوج نحو مستويات المقاومة التالية قرب 1.2050 ثم إذا نجح في تجاوزها فقد نشاهد المزيد من الصعود نحو 1.2110 كهدف جديد، ثم إلى مستويات 1.2180، وهو أعلى مستوى لزوج اليورو دولار منذ أواخر فبراير الماضي، وما يدعم هذا السيناريو هو ارتفاع الأسعار أعلى المتوسط المتحرك 50 على الإطار الزمني اليومي.

وبنظرة أساسية على زوج اليورو دولار نجد بأن اليورو يستفيد من التطورات الإيجابية داخل منطقة اليورو وعلى رأسها استمرار التطعيمات الواسعة ضد فيروس كورونا وبخاصة بعد أن أعلنت رئيسة المفوضة الأوروبية اليوم بأن الاتحاد الأوروبي نجح في تطعيم 100 مليون فرد حتى الآن، وأكدت فون دير لاين أن الاتحاد الأوروبي سيحصل على 50 مليون جرعة من لقاح فايزر خلال الربع الثاني من العام الجاري وذلك بدلا من الموعد المحدد سلفا بأن يتم الشحن خلال الربع الثالث. 

وأيضا، لا يزال الدولار الأمريكي يتضرر من هبوط العائد على السندات الأمريكية بعيدا عن أعلى مستوياته منذ 14 شهرا، وأيضا، ارتفاع التضخم الأمريكي بأعلى من المتوقع كان له تأثير سلبي على الدولار الأمريكي لأنه يضعف جاذبية الدولار في ظل انخفاض معدلات الفائدة على الدولار واحتمالية استمرار الفائدة المنخفضة لفترة طويلة، يعزز من هبوط الدولار أمام العملات الأخرى.

الندوات و الدورات القادمة
large image