الدولار ين USDJPY يتبع السيناريو المتوقع

يحاول زوج الدولار ين USDJPY المحافظة على مكاسبه اليومية المتواضعة خلال التداولات الأوروبية من اليوم الأربعاء، وإن كان يفتقر إلى أي عمليات شرائية قوية حيث يتداول حول 103.70. ويأتي ارتفاع الزوج بعد أن ارتفع الدولار الأمريكي خلال النصف الأول من تداولات اليوم الأربعاء، والذي كان يُنظر إليه بدوره على أنه أحد العوامل الرئيسية التي قدمت ارتفاعا متواضعا لزوج الدولار ين USDJPY. ومع ذلك، فإن حالة الحذر تسود الأسواق مما يعزز الين الياباني كملاذ آمن وبالتالي قد يثقل على الزوج.

ويعد سيناريو الهبوط على زوج الدولار ين USDJPY مدعوما بأنه لا يزال المستثمرون قلقين بشأن التداعيات الاقتصادية المحتملة من الارتفاع المستمر في حالات الإصابة بفيروس كورونا وفرض قيود إغلاق جديدة. وهذا إلى جانب الشكوك حول توقيت وحجم حزمة التحفيز الاقتصادي الأمريكية الجديدة.

ومن خلال النظرة الفنية على  الدولار ين USDJPY قد أشرنا من خلال تحليل أمس الثلاثاء إلى ترجيح السيناريو الهبوطي على الزوج. فبالنظر إلى الرسم البياني على الإطار الزمني للساعة، يتداول الدولار ين USDJPY من خلال موجة هابطة مع استمرار تباين أداء الدولار الأمريكي ومع استقرار التداولات أدنى خط الاتجاه الهابط القائم منذ 11 يناير الماضي. وفي ضوء ما ذكر أعلاه، نرجح المزيد من الهبوط على الزوج بشرط الثبات أدنى 103.90 وبالفعل قد اختبرت التداولات المستهدف الأول عند 103.60 لذا نرجح إعادة اختبار ذلك المتوى من جديد ومن ثم استهداف المستوى التالي عند 103.50 ويعد ذلك مدعوما بشكل كبير بتشبع الزخم الشرائي كما هو موضح على مؤشر الزخم MACD.
 

الندوات و الدورات القادمة
large image