التقرير الأسبوعي للداوجونز والدولار والذهب والنفط وأهم أزواج العملات

بسم الله الرحمن الرحيم 
مرفق لكم تقرير مصور يشمل على مؤشر الدولار الأمريكي والداوجونز والذهب والنفط وكذلك شملنا في التقرير تحليل اليورو دولار وأيضا الباوند دولار 

ولكن يجب أن نأخد في الإعتبار أهم الأحداث في هذا الأسبوع المؤثرة على الأسواق المالية في نقاط 
أولاً: إعادة الإنتخابات بجورجيا :
انتخابات الإعادة في مجلس الشيوخ في جورجيا والتي ستحدد الحزب الذي سيسيطر على مجلس الشيوخ الأمريكي ويؤثر على قدرة الرئيس المنتخب جو بايدن على تفعيل جدول أعماله. 
عدد المقاعد ٥٠ للجمهوريين وعدد المقاعد ٤٨ للجمهوريين ولم يتم حسم مقعدين والذي سيحدد من سيسيطر على مجلس الشيوخ 
من المتوقع أن تسفر جولة الإعادة لمجلس الشيوخ في جورجيا عن احتفاظ أحد أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين الحاليين أو كليهما بمقاعدهما للاحتفاظ بأغلبية ضئيلة في مجلس الشيوخ ،
لكن السباق متقارب. إذا فاز الديمقراطيون بالمقعدين ، فسيحصل كل حزب على 50 مقعدًا في مجلس الشيوخ ، مما يمنح التصويت الفاصل لنائبة الرئيس المنتخب كامالا هاريس. ومن المقرر أن يتولى بايدن وهاريس منصبهما في 20 يناير. 
قد يكون التداول متقلبًا في أسواق الأسهم مع بدء عام 2021 ، خاصة وأن نتائج انتخابات جورجيا قد تستغرق عدة أيام لتحديدها. يثير انتصار الديمقراطيين إمكانية مقترحات الإصلاح الضريبي التي يخشى العديد من المستثمرين أن تضر بأسعار الأسهم.

ثانياً : التطعيمات بالولايات المتحدة يسير بتباطؤ:
هناك حملات لتسريع إطلاق اللقاح نتيجة الانتشار السريع لفيروس كورونا الجديد "السلالة الجديدة" الأكثر عدوى يعني أن المكاسب الاقتصادية قد لا تزال بعيدة المنال. 
والجدير بالذكر التطعيم باللقاحات التي وافقت عليها الولايات المتحدة  ربما يسير ببطء أكثر مما كانت تأمله الحكومة. حيث تلقى حوالي 2.8 مليون أمريكي لقاح كوفيد-١٩ بحلول 31 ديسمبر  وهو أقل بكثير من الهدف البالغ 20 مليونًا. 

ثالثاً :  أهم البيانات الإقتصادية الذي ينتظره الأسواق :
قد يُظهر تقرير الوظائف الأمريكية لشهر ديسمبر يوم الجمعة أن وتيرة التوظيف قد تتباطأ وسط تجدد القيود المرتبطة بالوباء على الشركات.  
أشارت بيانات شهر نوفمبر بالفعل إلى أن سوق العمل يفقد قوته بعد صدور التغير في التوظيف بإضافة 245 ألف وظيفة جديدة وهو أقل تغير منذ ستة أشهر. وبالنسبة لشهر ديسمبر فإن التوقعات تشير إلى أن التغيير في التوظيف قد يكون بمقدار 100 ألف . 

رابعاً: أجتماع الفيدرالي الأمريكي للسوق المفتوحه:
حيث الأسواق تترقب نتائج هذا الأجتماع مع التوقع بأن لن يكون هناك جديد بهذا الأجتماع 

خامساً : أجتماع منظمة الأوبك+ يوم الأثنين :
ومن المقرر أن تعقد منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها ومن بينهم روسيا اجتماعا افتراضيا يوم الاثنين.
في ديسمبر تراجعت أوبك + عن خططها لزيادة الإنتاج بمقدار ٢ مليون برميل يوميًا بعد تنفيذ خفض قياسي للإمدادات بلغ 7.7 مليون برميل يوميًا في وقت سابق من العام لدعم الأسعار. وبدلاً من ذلك ، زادت الإنتاج بمقدار 500 ألف برميل في اليوم ووافقت على ألا تتجاوز التعديلات الشهرية الإضافية هذا القدر من الإنتاج.
أشارت روسيا إلى أنها ستدعم زيادة أخرى في الإنتاج بمقدار 500 ألف برميل يوميًا اعتبارًا من فبراير ، على الرغم من مخاوف آخرين في المجموعة من أن الوقت لا يزال مبكرًا. 
ومنذ قليل قال الأمين العام لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) محمد باركيندو يوم الأحد إن المنظمة وحلفاءها بقيادة روسيا على استعداد لتعديل خططهم لزيادة تدريجية في إنتاج النفط بمقدار ٢ برميل يوميا في الأشهر المقبلة حسب ظروف السوق. 
وستجتمع أوبك+ يوم الاثنين إن شاء الله تعالى لاتخاذ قرار بشأن سياسات الإنتاج لشهر فبراير. 
وقال باركيندو أيضا إن أوبك تتوقع حاليا أن يرتفع الطلب العالمي على النفط إلى 95.9 مليون برميل يوميا في 2021 أي بواقع 5.9 مليون برميل يوميا عن 2020، وسط توقعات بنمو الاقتصاد العالمي 4.4 ٪. 
 
 التقرير المصور :
مرفق لكم تقرير مصور عن أهم المؤشرات والأزواج بالإضافة للذهب والنفط 


وكل عام وأنتم بخير 
د. محمد الغباري 
الرئيس التنفيذي للأكاديمية الإقتصادية  

الندوات و الدورات القادمة
large image