تحليل اليورو نيوزيلندي 23 نوفمبر 2020

  • الجانب الاساسي (الاخباري) : ارتقع اليورو الاوروبي من ادني مستوي له منذ فبراير مقابل الدولار النيوزيلندي في ظل استمرار تسارع الإصابات الجديدة بفيروس كورونا ، مع دخول قيود الإغلاق الجديدة حيز التنفيذ خلال عطلة نهاية الأسبوع ، تعززت معنويات الدولار النيوزلندي بشكل أكبر حيث أظهرت البيانات المحلية أن حجم مبيعات التجزئة ارتفع بنسبة 28٪ في الأشهر الثلاثة المنتهية في سبتمبر ، بعد انخفاض بأكثر من 14٪ في الربع السابق ، كان هذا أكبر ارتفاع في إجمالي حجم المبيعات منذ أن بدأت السلسلة في عام 1995 

 

  • الجانب الفني : علي الفاصل الزمني الساعة ، وصل الي منطقة طلب عند مستوي 1.7043 ثم بدأ الارتداد منها صعودا ، و ذلك خلال حركته في قناة سعرية هابطة كما موضح بالشارت

 

  • السيناريو المتوقع : الاغلاق اعلي القناة سيعزز من احتمال المزيد من الصعود باتجاه مستوي 1.7232 ثم مستوي 1.7334

 

  • السيناريو البديل : ان يخترق السعر منطقة الطلب ويواصل حركته في القناة الهابطة الي مستويات منخفضة جديدة

الندوات و الدورات القادمة
large image