التحليل الفني والاساسي ,واهم البيانات الاقتصادية لزوج EURUSD

السلام عليكم

اخواني الكرام اقدم لكم التحليل الفني والاساسي ,واهم البيانات الاقتصادية لزوج اليورو / الدولار الامريكي

 

  • النظرة العامة EUR/USD - اليورو / الدولار الامريكي: هي الهبوط (البيع)

EUR/USD - اليورو / الدولار الامريكي بما انه مستقر اسفل المقاومة المشار لها التي تمدد بين مستويات 1.18-1.22فيفضل البيع اكثر من الشراء وبشروط سوف يتم ذكرها :

 

  • من الجانب الفني:

EUR/USD - اليورو / الدولار الامريكي يحترم مستويات المقاومة المشار لهاا حيث توجد هناك شموع (برايس اكشن) متمثلة بشمعات تدل على الهبوط تظهر على التايم فريم الساعة ومع وجود تشبع شرائي قوي جدا عند كل من مؤشرات التذبذب(Stockastic Oscillator و مؤشر RSI | مؤشر القوة النسبية), وكذلك نلاحظ ان افضل مناطق البيع هي المتمثلة بالمناطق التي توضح عملية اعادة الاختبار للمقاومة والقمة الحالية على تايم فريم الساعة وفي حال الانعكاس يجب مراعاة أدارة رأٍس المال وفق ما تم ذكره اعلاه واخذ البيع مرة اخرى من مستوى مقاومة اخر عند 1.21-1.22

شرط ظهور بوادر البيع والمناطق التي تم تحديدها ليس عباره عن اوامر معلقة بل مناطق ممكن ان يصل لها السعر ومن ثم يرتد ويرتفع مع ظهور بوادر للشراء او بيع على سبيل المثال تشبعات او تذبذبات او برايس اكشن والخ...

انا شخصيا افضل البيع اكثر من الشراء والاهداف على الجارت ومع اغلاق جزء من العقد في حال دخول في ارباح

 

  • من الجانب الأساسي(الاخباري)

ارتفع زوج اليورو/دولار يوم الجمعة السابقة إلى المستوى 1.1850 والان يتداول عند قرابة مستويات 1.1900 وسط تصريحات مسؤولي الإحتياطي الفيدرالي. أعلن رئيس الهيئة المنظمة جيروم باول عن نهج جديد للتضخم. 

وعندما كان رد فعل اليورو إيجابياً تجاه الارتفاع العام في معنويات المخاطرة في السوق. في المقابل، من الجدير بالذكر أن المستثمرين تجاهلوا إلى حد كبير خطاب رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاجارد، التي أصدرت يوم الاثنين توقعات محدثة لنمو الاقتصاد الأوروبي هذا العام. تتوقع لاجارد أن اقتصاد منطقة اليورو لن يكون قادراً على الالتزام بالحدود المحددة مسبقاً، والتي بموجبها يجب ألا يتجاوز الانخفاض 5 %. المخاطر هي نفسها: فيروس كورونا، وانتعاش بطيء في الطلب ونشاط الأعمال، فضلاً عن استمرار حالة عدم اليقين في العلاقة بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي، والتي، بشرط عدم اتفاق الأطراف، ستبلغ ذروتها في ديسمبر. تشير التوقعات الحالية للبنك المركزي الأوروبي إلى أن اقتصاد منطقة اليورو سينخفض ​​بنسبة 8-12 %.

الندوات و الدورات القادمة
large image