تحسّن شهية المخاطر، والذهب يحافظ على مستويات 1730

  • نشهد اليوم انخفاض في التقلبات وعدم وجود بيانات اقتصادية مهمة ننتظرها. وبالرغم من ذلك نجد تحسن في شهية المخاطر في الأسواق مدعومة بأخبار ظهور علاج لفيروس كورونا وإعادة فتح المدن تدريجياً.

 

  • مع موافقة الإتحاد الأوروبي على حزمة تحفيز مالية تقدر ب 500 مليار يورو لدعم الاقتصاد الأوروبي، ارتفع اليورو أمام أغلب العملات الرئيسية. وزوج اليورو مقابل الدولار الأميركي EURUSD يرتفع من مستويات 1.0770 ليصل للمقاومة عند 1.0970 في تداولات يوم أمس. وبشكل عام نجد أن اليورو يتداول داخل حركة عرضية ما بين مستويات 1.0770 و 1.10 وبالتالي مع اقتراب الزوج من الحد العلوي سننتظر أول إشارة سلبية للبيع واستهداف مستويات 1.0820، ولكن لابد أن لا نرى أي إغلاق يومي أعلى 1.10 لأن في هذه الحالة قد نرى كسر الحركة العرضية وقد نرى استهداف مستويات 1.1250.

 

  • النفط يرتفع لليوم الرابع على التوالي ليتداول خام تكساس عند مستويات المقاومة عند 32، والتي نعتبرها مقاومة على المدى القصير ونجح في الاستقرار أعلاها مما يدعم استمرار الارتفاعات واستهداف مستويات 35 على المدى المتوسط بشرط أن لا نرى أي إغلاق أسفل مستويات 31.80 مرة أخرى.

 

  • على المدى المتوسط شهد الذهب زخم شرائي مرتفع مدعوم من سياسات البنوك المركزية التيسيرية وانخفاض عوائد السندات الأميركية والتي دعم خفض تكلفة الفرصة البديلة للحيازة الذهب. وبالتالي على المدى المتوسط نجد المستويات الحالية للذهب قد تكون جيدة لبناء مراكز شرائية للمدى المتوسط (وإذا انخفض أيضاً ل 1720-1718 يمكن تعزيز الشراء) بمستهدفات عند مستويات 1788-1794، ويظل سيناريو الصعود هو المتوقع مادام لم نر أي إغلاق يومي أسفل مستويات 1712-1710. يرجى الانتباه أن قد نشهد تقلبات مرتفعة في الفترة القادمة ويجب حساب المخاطرة جيداً قبل تطبيق هذا التحليل لأنه في نهاية قابل أن يكون خاطئ.

 

للمزيد يرجى مشاهدة فيديو التحليل الفني اليومي:

لمتابعتي على تويتر:
@mzidan112

آخر وأحدث التحليلات

الندوات و الدورات القادمة