هل حان وقت شراء سهم الراجحي؟

يُعتبر سهم مصرف الراجحي من الأسهم القيادية في السوق السعودي و من الأسهم الأكبر وزناً في المؤشر العام تاسي، و بتحليل السهم منذ عام 2012 وجدنا أن السهم دائماً ما يبدء رحلة الصعود في شهر يناير أو مع نهاية شهر ديسمبر من كل عام و يصل لأعلى مستوياته خلال السنة بين شهر ابريل و حتى شهر أغسطس، و هذا الأمر تكرر منذ عام 2012 و حتى عام 2018، مما يعني 6 سنوات متتالية من تكرار نفس السيناريو.

بالنظر على الإطار الزمني الإسبوعي سنجد أن السهم دائماً ما يبدأ بصعود في نهاية شهر ديسمبر و يصل إلى ذروة الإرتفاعات السنوية له بين شهر أبريل و شهر أغسطس
عام 2012: صعد السهم مع نهاية  تداولات شهرديسمبر 2011 من مستويات 62.77 وصل لأعلى مستوياته خلال شهر مارس و ابريل و هي مستويات 76.84 قبل أن يهبط مرة أخرى 
عام 2013: صعد السهم مع بداية تداولات شهر يناير من مستويات 61.38 ليصل لأعلى مستوياته خلال منتصف أغسطس و هي مستويات 75.00 قبل أن يهبط مرة أخرى. 
عام 2014: صعد السهم مع بداية تداولات شهر يناير من مستويات 65.54 و وصل لأعلى مستوياته خلال نهاية شهر أغسطس وقتها و هي مستويات 79.50 ثم هبط بعدها 
عام 2015: بدء السهم تداولات يناير 2015 على صعود من مستويات 49.8 حتى وصل لأعلى مستوياته خلال شهر يونيو عند مستويات 69.00 قبل أن يهبط بعدها حتى نهاية السنة. 
عام 2016: بدء السهم تداولات شهر يناير على هبوط، و لكن في الإسبوع الأخير من شهر يناير صعد السهم من مستويات 44.7 حتى وصل إلى مستويات 62.75 خلال تداولات شهر ابريل ثم هبط مجدداً بعدها إلى مستويات 48.6 قبل أن يصعد مجدداً مع تداولات شهر اكتوبر و يصل إلى مستويات 62.00 مع نهاية 2016 
عام 2017: صعد السهم من مستويات 62.00 حتى وصل إلى مستويات 71.00 خلال شهر يوليو ثم هبط بعدها ليصل إلى مستويات 62.00 مجدداً مع نهاية 2017. 
عام 2018: صعد السهم مع بداية يناير من مستويات 66.90 حتى وصل لأعلى مستوياته خلال 2018 في شهر يونيو و هي مستويات 92.40 قبل أن يهبط مجدداً ليتداول أسفل مستويات 90.00 

و بالنظر على الإطار الزمني اليومي، سنجد أن السهم مازال يتداول أعلى EMA 50, 100, 200 و بإستخدام الفايوبناتشي من القاع 64.50 و حتى القمة 92.50 سنجد أن السهم فشل في كسر مستويات 50% فايبوناتشي و يتداول حالياً أعلى مستويات 38.2% فايبوناتشيو التي تلعب دور مستويات الدعم بالإضافة إلى EMA 200

على الإطار الزمني الشهري: سنرى أن الشموع اليابانية المتكونة للأشهر الأخير كلها تدُل على حالة الصراع القوي بين القوة البيعية و القوة الشرائية الأمر الذي يوضح أن مازالت القوة الشرائية موجودة و لم تضعف بعد.

لذلك من الممكن الدخول شراء على سهم الراجحي من عند المستويات الحالية للسوق بهدف أول عند مستويات 96.00 ثم هدف ثاني عند مستويات 108.30 مع وضع وقف الخسارة أسفل مستويات 78.20 مع الوضع في الإعتبار أن هذه الصفقة ستسمر عدة شهور.


 

الندوات و الدورات القادمة
large image