متى يصل الدولار ين إلى المستوى 100؟

أعاد ارتفاع الين بقوة إلى أذهاننا مستويات الـ 100 مرة أخرى بعد كسر مستويات دعم قوية وتزايد ثقة الأسواق في الين، وهي المستويات التي بلغها في منتصف عام 2016 عندما سجل الزوج أدنى مستوى له عند 98.98 بعد تصويت خروج بريطانيا في صالح خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي واستقر بالقرب من هذه المستويات حتى نهاية سبتمبر أي أن الارتفاع القوي للين كان سببه حالة عدم اليقين التي عادة ما تدعم الين...

لكن في تلك الفترة إذا نظرنا إلى تمركزات المضاربين على الين الصادرة عن هيئة تداول السلع والعقود المستقبلية CFTC سنلاحظ التالي:

منذ يوم 2 نوفمبر 2011 وكانت التمركزات في النطاق البيعي  وظلت كذلك حتى يوم 4 يناير 2016 حتى تحولت إلى النطاق الشرائي في الأسبوع المنتهي يوم 8 يناير 2016 وظلت كذلك حتى الأسبوع المنتهي يوم 2 ديسمبر 2016 أي أنها تحولت إلى النطاق الشرائي خلال الفترة التي ارتفع فيها الين أمام الدولار إلى مستويات الـ 100

والآن نلاحظ أنه بالرغم من أن التمركزات البيعية تستقر عند أعلى مستوياتها إلا أن الين لا يزال مدعومًا بالعديد من العوامل منها حالة عدم اليقين وتسارع وتيرة النمو في اليابان بالإضافة إلى تأكيد السلطات اليابانية على عدم التدخل في الأسواق للحد من ارتفاعه، وهذا يعني أنه في حال تحولت تلك التمركزات من النطاق البيعي الحالي إلى النطاق الشرائي أي مثل الفترة الموضحة على الرسم سيتجه الدولار ين إلى المستوى 100 بقوة.

سيناريو الهبوط يظل قائمًا ما لم يغلق أسبوعي أعلى المستوى 108.55.

الندوات و الدورات القادمة
large image