لماذا صعد الباوند أمام الدولار أكثر من 100 نقطة في أقل من نصف ساعة؟

نظرة عامة:


صعد الباوند أمس أمام الدولار أكثر من 100 نقطة في أقل من نصف ساعة، فـ بعد بداية البداية الهابطة التي سيطرت على الزوج أمس و كسره مستويات الدعم 1.3300 مع بداية التداولات و هبوطه حتى وصل إلى مستويات 1.3220 صعد الزوج بقوة بعد الإعلان عن توصل إلى اتفاق بين بريطانيا و الإتحاد الأوروبي بخصوص فاتورة البريكست، و قد أشرت إلى هذا الأمر خلال فيديو التحليل الأسبوعي وهو أن أي تقدم سيتم إحرازه في مفاوضات البريكست سينعكس بتأثيره على الباوند و هو ما حدث بالفعل، و لكن مازال الأمر لم يعلن بشكل رسمي و إذا حدث ذلك سيكون من أهم إنجازات رئيسة الوزراء تيرايزا ماي، و لكن مجرد التوصل إلى إتفاق بخصوص فاتورة البريكست يعد أمراً جيداً للمفاوضات على الرغم من المشاكل السياسية بين بريطانيا و ايرلندا بخصوص الحدود و لكن كل هذا لم يمنع المستثمرون من التعلق بالأمل و قاموا بدفع الباوند إلى مستويات 1.3386 خلال تداولات أمس، و قد نجحت البنوك البريطانية في اختبارات التحمل التي أجريت أمس (الهدف من هذه الإختبارات التأكد من أن المصارف لديها السيولة الكافية للحماية من الصدمات). 

و مع بداية التدالات اليوم 29 نوفمبر استمر الزوج في صعوده ليصل إلى أعلى مستويات له منذ شهر أكتوبر الماضي، لدينا بعض قليل خطاب كارني محافظ انجلترا و بعض البيانات الهامة التي ستصدر من أمريكا و التي قد تؤثر على التداولات.

توقعاتنا:


بعد هبوط الزوج وكسره مستويات الدعم 1.3300 ثم صعوده مرة أخرى و نجاحه في الإغلاق اليومي فوق هذا المستويات يجعلنا نتوقع مزيد من الصعود للزوج مستهدفاً مستويات 1.3600 على المدي البعيد، بالإضافة إلى أن المتوسطات المتحركة 50 و 10 و 20 مازالت تؤيد الإتجاه الصاعد للزوج.

مستويات المقاومة:

1.3430 
1.3475 
1.3510
 

مستويات الدعم:

1.3390
1.3350
1.3300

الندوات و الدورات القادمة
large image