profile photo

هذا هو وضع السوق أعجبك أم لم يعجبك , فلا حيلة لديك و لا قوة لتغييره , لعبة صانع سوق لا تنتهي ولن تنتهي أبدا , للأسف هيمنة الدولار و الأسهم الأمريكية  على العالم جعلت منهم حيتانا لا يمكن لأحد الوقوف في وجههم أو التفكير حتى فيما يفكرون .

لماذا تمت تسميتهم بالحيتان ؟

بعيدا عن التداول , دعونا ندخل فاصلا علميا صغيرا لنرى كيف تصطاد الحيتان :
تصطاد الحيتان بفقاقيع الهواء , تغوص أسفل أسراب الأسماك و تطلق تيارا كثيفا من فقاعات الهواء تشكل ما يشبه "الشبكة" التي تحبس داخل محيطها الطرائد، ومن ثم تقوم باختراق هذه الشبكة من الأسفل مبتلعة في طريقها الفرائس التي أربكتها شباك فقاعات الهواء , وكل حوت يشترك في هذه الحيلة الجماعية يحصل على دوره في النهاية ونصيبه الوفير من الغنائم , ندعم كلامنا بصورة و نريكم لاحقا تطبيقها على الرسم البياني .

قد لا يعجبك الفكرة التي بنيت عليها كلامي , لكن تسميتهم بالحيتان لم تأتي من فراغ , لنسقط الآن طريقة صيد الحيتان على الرسم البياني لأوضح لك بالضبط ما يجول في بالي .


الرسم السابق يوضح الفقاعة التي خلقتها تلك الحيتان بالارتفاع إلى أعلى المقاومة و تحقيق قمة جديدة و الثبات بقوة فوق تلك الأسعار ومن ثم العودة إلى مناطق دعم بعد ظن الجميع أن الأسعار تقوم بتصحيح طبيعي , جميع مناطق الدعم السابق كانت بمثابة شبكة الصيد التي نصبتها تلك الحيتان و نرى أن السعر لم يتوقف أبدا عند أي دعم من هذه الدعومات , و ما صعده الذهب في شهر كامل هبطه في يومين فقط حيث هبط بمعدل 100 دولار بما يعادل 1000 نقطة في هذين اليومين  و هو ما أربك الكثير من المتداولين و المضاربين و حتى المستثمرين , بما فيهم أنا ! , فمن لم يتم اصطياده عند الشبكة الأولى تم اصطياده في الثانية و من كان حريصا  وقع في المصيدة الثالية و من كان حريصا حرصا دائما و تاما تم اصطياده في الرابعة و الخامسة , والآن في الشبكلة الأخيرة قمنا بالدخول فإما أن نأكل قليلا منها أو يتم اصطيادنا أيضا , سائلين الله عز وجل التوفيق و تسديد خطانا .

لماذا هبط الذهب ؟
صرح  رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي، بعد رفع أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس بأن التضخم تحسن بشكل جيد و أن سياسة التشديد الذي قام بها أتت بمفعول جيد و بنظرته المطمئنة جدا إلى الأسواق هنا فهم المستثمرين أنه قد يتم زيادة أسعار الفائدة  مرتين أو ثلاثة بحد أقصى لتصل إلى 5.25 % أو 5.5 % . و عليه هبط سعر الدولار و صعد الذهب بعد حديثه لكنه في اليوم التالي  قررت الأسواق عدم تصديقه. فرأينا ارتفاع قوي في الدولار و هبوط في أسعار الذهب , ولكن اذا قررت الأسواق عدم تصديق كلام جيروم باول فهذا معناه أنه يجب أن تهبط أسعار الأسهم و المؤشرات و هذا لم يحدث في اليوم الأخير من الأسبوع الماضي ظهرت نتائج بيانات التظيف و معدلات البطالة و متوسط الأجور و مؤشرات مشتريات القطاع الصناعي و جميعها أظهرت ايجابية قوية جدا جدا وبشكل مبالغ فيه يصعب تصديقه , و لنفترض أننا قد صدقنا ذلك فحتى لو كانت البيانات ايجابية بالفعل فمن المنطق أن نرى ضعفا بالدولار و ذلك بحجة أن الفدرالي سيتوقف عن سياسة التشديد في أٌرب فرصة ممكنة و بالتالي هذا سلبي على الدولار حتما , ولكن ما حدث عكس ذلك , فمن الواضح من الحركة التي رأيناها و عدم وجود أي تصحيح في الدولار أو الذهب فإن لصانع السوق يد و علاقة مباشرة بما حدث و أن الأسعار لم تتحرك أبدا بما يجاري المنطق أو الصواب .

كل هذا الكلام لا يفيدنا !
الكلام الذي سردناه أعلاه لا يفيدنا ولو بمثقال ذرة سوى أننا جعلناه شماعة علقنا عليها سوء تقديرنا وقرائتنا للسوق , و أن الكلمة الأخيرة و الفاصلة للسعر و ليس للمنطق , ولكن من نظرة تحليلية صغيرة قد تنفعنا فيما نحن فيه .

التحليل الفني للذهب : 


الشكل السابق أعلاه تحليل الذهب على الإطار الزمني لأربع ساعات و الذي يظهر دعم المتوسط المتحرك 200 عند سعر 1876 و دعم الترند الصاعد عند 1865 و هذا ما جعنا ندخل في صفقة شراء اقترحناها يوم الجمعة في مقال سريع . و ما زالت للآن فعالة , مع وضع وقف الخسارة عند مستويات 1850 لا أكثر . و كما ذكرنا قد نصيب أو نخطىء , فعليك أن تدرك المخاطر بشكل جيد قبل أن تقرر .


الرسم أعلاه يظهر الاطار الزمني اليومي , و لا نخفي أن السلبية المسيطرة قد تلقي بظلالها على الذهب ليكسر الترند الصاعد على اليومي أيضا , و معنا هذا الكلام و اذا استتقرت الأسعار أسفل 1865 أكثر من يومين فإننا في صدد تغير في اتجاه الذهب قد يقوده إلى مستويات 1800 في هذا الأسبوع , لن نجزم بذلك حتى نرى بالأيام المقبلة , و برأينا أن ما حدث من هبوط هو فقط رغبة من صانع السوق بإعادة الشراء من مناطق أفضل و على الأطر الزمنية الأبعد يتبين ذلك أن الذهب ما زال في اتجاه صاعد . 

نظرة تحليلة سريعة على المؤشرات و البترول :
الداوجنز :
يوضح الرسم أدناه تداول الداوجنز بداخل مثلث و بانتظار اختراقه أو كسره لمعرفة الاتجاه التالي :


الناسداك :
في اتجاه صاعد جديد و واضح بالرسم أدناه يتخلله تصحيح عميق قد يصل إلى مستويات 1220 لإعادة اختبارها .

البترول : 
في اتجاه هابط و قد يتمكن من الارتفاع من النقاط المحددة 73.3-70.2 
و عليه ابحث عن الشراء  التصحيحي في أحد تلك المناطق  .


ملاحظة:
جميع ما ذكر أعلاه هو اجتهاد شخصي ودراسة لأوضاع السوق، يبقى القرار للمضارب والمستثمر مع معرفة المخاطر لهذا القرار.

الندوات و الدورات القادمة

أ. محمد صلاح
أ. محمد صلاح

استراتيجيات التداول العالمية | 2

  • الاثنين 27 مايو 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

أ. ميشال الصّليبي
أ. ميشال الصّليبي

أبرز مبادئ التداول ومحرّكات أسعار الذهب والأسهم الأمريكية

  • الثلاثاء 28 مايو 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

م. وليد أبو الدهب
م. وليد أبو الدهب

أساسيات التحليل باستخدام التحليل الموجي - موجات إليوت 2

  • الاربعاء 29 مايو 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

large image