مستقبل الاسترليني وأسباب إبقاء بنك إنجلترا على السياسة النقدية

أبقى بنك إنجلترا على السياسة النقدية كما هي دون أي تغيير على عكس أغلب التوقعات ولكني أرى أن إبقاء على السياسة النقدية في هذا الاجتماع منطقي وذلك لعدة أسباب:

أولا: لم تصدر أية بيانات اقتصادية بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي فأغلب المؤشرات كانت بيانات شهر مايو

ثانيًا: البنك خفض متطلبات رؤوس الأموال للبنوك للصفر أي أنها تمتلك حيز أكبر للأقراض وهو ما سوف يدعم معدلات الانفاق ويشجع الاستثمارات

ثالثا: أعلن البنك عن توفير سيولة طارئة للبنوك بقيمة 250 مليار جنيه استرليني للحفاظ على الاستقرار المالي

رابعًا: اختبارات الضغط التي كان يجريها البنك أظهرت اجتياز البنوك لأسوأ الظروف الاقتصادية المفترضة مثل انهيار قيمة الجنيه الاسترلني وراتفاع التضخم بشكل قوي وانهيار أسعار العقارات وهو ما يدل على أن الوضع الحالي يمكن أن يتحمله القطاع المصرفي

ونلاحظ أن الإبقاء على السياسة النقدية هذا الاجتماع لم يكن بإجماع كافة الأعضاء حيث صوت عضو واحد في صالح خفض الفائدة هذا الاجتماع بالإضافة إلى أن ملخص السياسة النقدية أظهر أن البنك سوف يقيم الأوضاع الاقتصادية بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وسوف يقوم بإصدار توقعاته في تقرير التضخم المقرر صدوره يوم الجمعة 4 أغسطس وهو ما قد يوفر إشارة لقرارات تسهيلية جديدة في أغسطس القادم.

أهم البيانات التي يجب متابعتها خلال الأسابيع المقبلة:

  • القراءة الأولية لإجمالي الناتج المحلي
  • مؤشرات مدراء المشتريات بالقطاع الخدمي والتصنيعي والبناء
  • مؤشر أسعار المستهلكين
  • بيانات التوظيف والتجزئة
  • تقرير التضخم يوم 4 أغسطس الذي سيحتوي على تقييم وتوقعات البنك

إذا جاءت تلك البيانات سلبية قبل اجتماع البنك في 4 أغسطس فاعتقد أن البنك سيضطر إلى خفض الفائدة أو زيادة حجم برنامج مشتريات الأصول.

في الوقت الحالي لا توجد إشارات لبيع الاسترليني دولار ولهذا من الأفضل مراقبة مستوى المقاومة 1.3532 وانتظار إغلاق شمعة يومية هابطة أسفل هذا المستوى للبيع بوقف خسارة فوق هذا المستوى.

بشكل عام الجنيه الاسترليني هابط أمام الدولار وما يحدث الآن هو مجرد حركة تصحيحية بسبب الإبقاء على السياسة النقدية والتغييرات الحكومية الأخيرة والتي بثت حالة من التفاؤل للمستثمرين خاصة مع عدم الإشارة إلى وجود نية لتفعيل المادة 50 في وقت قريب والتي تنص على أن بريطانيا يجب أن تتقدم بطلب رسمي للخروج من الاتحاد الأوروبي وهذا يعني أنه تم الخروج بشكل رسمي دون مفاوضات.

 

الندوات و الدورات القادمة
large image