هل الذهب هو أفضل استثمار في عام 2020؟

  • في المناخ الحالي، من الصعب جدًا تحديد أفضل الأسواق أداءً لبقية العام، بالنظر إلى الضربة القوية من تفشي Covid-19 خلال الربع الأول. غالبًا ما توفر تداعيات السوق مثل تلك التي شهدناها مؤخرًا فرصًا استثمارية جيدة، إذا اتخذ المستثمرون القرارات الصحيحة في الوقت المناسب.

 

  • ربما يكون سوق الذهب من أكثر الأسواق الواعدة هذا العام. عند النظر إليه من وجهة نظر تاريخية، تم استخدام المعدن النفيس كملاذ آمن لقرون خلال أوقات الذعر وعدم اليقين في الأسواق. يفضل بعض المستثمرين الاحتفاظ بالنقد وسط أزمة مثل الأزمة التي نشهدها حاليًا، ومع ذلك فإن الخوف من انتشار المرض يتسبب أيضًا في تحول المستثمرين إلى الذهب كملاذ امن، حيث يمكن أن تستغرق الأسهم العالمية وقتًا طويلاً للتعافي.

 

  • تم إغلاق معظم مصافي ومناجم الذهب بسبب القيود الحكومية المفروضة على الأفراد للحد من الاختلاط وبالتالي انتشار الفيروس. ونتيجة لذلك، أدى هذا إلى تخفيض مخزون الذهب مما أثر على المبيعات عبر الإنترنت مع وجود ارتفاع في الطلب. كما توقفت معظم شركات الطيران عن الطيران مما حد من حركة الذهب من مكان إلى آخر وبالتالي تسبب في انخفاض المعروض من الذهب بشكل ملحوظ.

 

  • تجدر الإشارة إلى أن هناك العديد من المناجم في الهند وكندا وأفريقيا التي أعلنت أن تعدين المعادن الثمينة قد توقف بسبب خوفهم من انتشار الفيروس التاجي بين عمال المناجم.

 

  • ولكن بشكل عام، يبقى الذهب الملاذ الآمن للأسواق، مما يفتح الباب أمام إمكانية ارتفاعه على المدى القصير والطويل، خاصة في ظل استمرار حالة عدم اليقين المحيطة بالأسواق العالمية.

 

  • من المتوقع أن تصل الأهداف الصاعدة إلى مستوى 1740 دولارًا للأونصة، يليها 1800 دولارًا، إذا تم الوصول إليها، فيمكن أن تمتد الأهداف، على المدى المتوسط والطويل، إلى القمم السابقة والتاريخية عند 1،920 دولارًا للأونصة.

 

  • في نفس السياق، لقد شهدنا أيضًا نقصًا في الإنتاج في كل من البلاديوم والبلاتين واللذان يتم استخدامها في المحولات المتصلة بعوادم السيارات للحد من انبعاثات المحرك الضارة. قد يساعد نقص الإنتاج هذا في ارتفاع أسعار هذه المعادن النفيسة مرة أخرى، وربما يصل إلى مستويات قياسية قبل نهاية العام. إذا كان هناك انتعاش قوي في سوق السيارات بعد انتهاء أزمة فيروس كورونا، فإن عمال المناجم قد لا يتمكنون من تلبية الطلب المتزايد مما قد يدفع أسعار المعدنين الثمينين إلى الأعلى.
الندوات و الدورات القادمة
large image