profile photo

لم يكد ينتهي الاقتصاد العالمي من أزمة الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين والتي هددت بركود اقتصادي، حتى اصطدم بأزمة فيروس كورونا المستجد والذي زاد من التوقعات بشكل يمكن الجزم به أن مصير الاقتصاد العالمي أو على أقل تقدير مصير العديد من الاقتصاديات العالمية هو الركود خلال عام 2020.

مؤشرات عالمية تنبأت بالركود الاقتصادي 2020

هناك العديد من المؤشرات المالية التي تنبأت بحدوث ركود عالمي خلال عام 2020 بسبب تسجيلها لقراءات لا تحدث إلى قبل الأزمات.

 

  • انعكاس منحنى العائد على السندات الأمريكية

العديد من المستثمرين والاقتصاديين حول العالم تنبئوا بحدوث ركود اقتصادي في عام 2020 بسبب الشواهد التي ظهرت على منحنى العائد الخاص بسندات الخزانة الأمريكية، ففي شهر مارس من عام 2019 تساوى العائد على السندات الأمريكية لأجل 3 أشهر مع العائد على السندات لأجل 10 سنوات.

وفي أغسطس من نفس العام حدث انعكاس لمنحنى العائد بعد أن تخطى عائد السندات لأجل 3 أشهر مثيله لأجل 30 سنوات، وهو ما يعتبر مؤشر شبه مؤكد على قدوم الركود الاقتصادي، حيث يمكن أن يكون الفاصل الزمني بين انعكاس منحنى عائد السندات الأميركية وبداية الركود الاقتصادي من ستة أشهر إلى سنة.

ويمكننا القول إن الأمر قد تحقق بالفعل وأن تفشي وباء كورونا المستجد الذي بدأ في الصين يعد هو شرارة الانطلاق لما سيكون له عواقبه وخيمة على الاقتصاد العالمي.

 

  • مؤشر تداول بورصة البلطيق

هو أحد المؤشرات الأكثر دقة للتنبؤ بالأزمات العالمية ويتم تداوله بشكل يومي من قبل بورصة البلطيق ومقرها لندن، ويعكس الطلب على المواد الخام في جميع أنحاء العالم وذلك من خلال تقدير أحجام التدفقات من البضائع المختلفة.

قبل الأزمة المالية العالمية في عام 2008 بأشهر قليلة انهار مؤشر بورصة البلطيق بنسبة 90% في فترة استغرقت من 5 إلى 6 أشهر، وعند مراقبة المؤشر في الرسم البياني أدناه يتضح لنا أن المؤشر قد انخفض لخمسة أشهر متتالية وانهار بنسبة 80% وهو ما يدق ناقوس الخطر باقتراب الأزمة.

 

  • توقعات المؤسسات العالمية
  • وكالة ستاندرد آند بورز جلوبال

وكالة ستاندرد آند بورز جلوبال توقعت أن يسقط الاقتصاد العالمي في الركود خلال عام 2020 وذلك مع تصاعد وتيرة تفشي فيروس كورونا المستجد، مما أدى إلى توقف عمليات الإنتاج حول العالم وتراجع النمو الاقتصادي بشكل حاد بسبب التقلبات في الأسواق والضغط على مستويات الائتمان.

وتوقعت الوكالة أن ينكمش النمو العالمي من خلال مقياس الناتج المحلي الإجمالي بنسبة تتراوح ما بين 1 إلى 1.5 في المائة خلال عام 2020.

أوضحت أيضاً وكالة ستاندرد آند بورز أن البيانات الصينية تشير أن ثاني أكبر اقتصاد في العالمي قد تضرر بشكل أكبر من المتوقع، بينما الاقتصاد الأوروبي والاقتصاد الأمريكي في نفس الطريق نحو التراجع في ظل تدهور الطلب في مختلف القطاعات.

وترى الوكالة "أن انتشار الفيروس الذي اعتبرته منظمة الصحة العالمية وباء منذ 11 مارس، بدأ بالتراجع في معظم قارة آسيا، إلا أن القيود التي تم فرضها على التواصل بين الناس في قارة أوروبا والولايات المتحدة، أدت إلى انهيار الأسواق".

انهيار الأسواق من وجهة نظر الوكالة راجع إلى تزايد المخاوف والعزوف عن المخاطر من قبل المستثمرين والتشاؤم بشأن توقعات النمو الاقتصادي وقدرة الائتمان على التحمل، ما دفع المستثمرين في جميع أنحاء العالم إلى سحب استثماراتهم خارج الأسواق المالية.

هذا وقد قامت البنوك المركزية حول العالم بخفض أسعار الفائدة واتخاذ العديد من الإجراءات لشراء الأصول والسندات وضخ السيولة النقدية في الأسواق في محاولة لتعويض النزيف المستمر.

  • صندوق النقد الدولي

أكد صندوق النقد الدولي أن الاقتصاد الأمريكي قد دخل في مرحلة الركود الاقتصادي بسبب تداعيات تفشي فيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة، وأن الإجراءات التي اتخذها البنك الاحتياطي الفيدرالي والحكومة الأمريكية قد لا تكون كافية لمواجهة هذا الخروج قبل انحصار الفيروس.

كما أظهر صندوق النقد الدولي خلال توقعاته أن جائحة فيروس كورونا ستدفع الاقتصاد العالمي إلى الركود خلال عام 2020 وأن التعافي قد يكون خلال عام 2021.

ورحب صندوق النقد بالخطوات المالية الاستثنائية التي تم اتخاذها حتى الآن من الدول لتدعيم أنظمة الصحة وحماية الشركات والعمال المتأثرين، وبدور البنوك المركزية لتيسير السياسة النقدية وتحفيز الاقتصاد وضخ السيولة النقدية، داعيةً إلى المزيد من هذه الخطوات، ولاسيما على الصعيد المالي.

فتوقعات النمو العالمي أصبحت سلبية ويتوقع الصندوق الآن ركودا لا يقل سوءاً عما صاحب الأزمة المالية العالمية في 2008.

الندوات و الدورات القادمة

م. وليد أبو الدهب
م. وليد أبو الدهب

استراتيجيات الدمج بين الأدوات والمؤشرات الفنية

  • الاربعاء 31 يوليو 08:30 م
  • 120 دقيقة
سجل اﻵن

مجانا عبر الانترنت

م. وليد أبو الدهب
م. وليد أبو الدهب

المتاجرة في سوق العملات

  • الاثنين 23 ديسمبر 06:00 م
  • 3 يوم
م. وليد أبو الدهب
م. وليد أبو الدهب

التحليل الفني للأسواق المالية

  • الاربعاء 25 ديسمبر 06:00 م
  • 3 يوم
large image