هل الصكوك الخليجية تعتبر أكثر تماسكا أثناء الأزمات المالية مقارنة مع السندات ؟

مداخلتي مع قناة (CNBC) عربية :

أكد محمد الخنيفر أن الصكوك قد أثبتت أنها أكثر تماسكاً من السندات خلال تداولات الأسواق الثانوية، لا سيما أمام تقلبات الأسواق العالمية. وأوضح المصرفي المتخصص بأسواق الدين والإئتمان في مداخلة هاتفية مع سي ان بي سي عربية أن العائد السنوي على أدوات الدين الخليجية قد بلغ بالسنة الماضية 0.6% مقارنة مع خسائر بنسبة 4.6% لسندات الأسواق الناشئة التي يتم قياسها عبر مؤشرات جي بي مورجان.

وبإعتقادي أن وجود الصكوك ضمن منظومة أدوات الدين الخليجية قد ساهم في تخفيض حدة التراجع نظراً لنوعية المستثمرين الذين يحتفظون بهذه الأوراق المالية إلى أن يحين أجل إطفائها.

حيث بلغ عائد "مؤشر الصكوك الشرق أوسطية" 0.9% بنهاية 2018.

الندوات و الدورات القادمة
large image