نظرة على زوج اليورو دولار أساسيا وفنيا قبل صدور بيانات التوظيف

سجل زوج اليورو دولار هبوطا قويا خلال تداولات اليوم الخميس تزامنا مع الصعود القوي الذي لحق بالدولار الأمريكي مستفيدا من عدة تطورات إيجابية في الأسواق بما عزز التفاؤل حيال التعافي الاقتصادي الأمريكي القوي، وهو ما دعم الطلب على الدولار بشكل كبير خلال تعاملات اليوم.

وبنظرة فنية على زوج اليورو دولار نجد بأنه انخفض من مستويات 1.2225 إلى مستوى 1.2130 حاليا بدعم من قوة الدولار الأمريكي، بما يمهد نحو مزيد من الهبوط للزوج خلال التداولات القريبة المقبلة نحو مستويات الدعم التالية وبخاصة وأنها كسر خط الإتجاه الصاعد على الإطار الزمني اليومي، بما قد يرجح استمرار هبوط زوج اليورو دولار نحو مستوى 1.2100، ثم إذا نجح في كسر الدعم عندها فقد يتجه إلى مستوى 1.2050، وربما أخيرا نحو مستوى 1.2000 نقطة، وهو أدنى مستوى لزوج اليورو دولار منذ شهر تقريبا.

وبنظرة أساسية على زوج اليورو دولار نجد بأن ارتفاع الدولار الأمريكي بقوة هو الذي أدى إلى هبوط الزوج، حيث استفاد الدولار الأمريكي من إيجابية البيانات الاقتصادية داخل الولايات المتحدة وعلى رأسها بيانات التوظيف داخل القطاع الخاص غير الزراعي، بالإضافة إلى بيانات إعانات البطالة الأمريكية وبيانات ism الخدمي، وهو ما يوضح استمرار تعافي الاقتصاد الأمريكي من تداعيات فيروس كورونا المستجد وهو ما قد يدفع الفيدرالي الأمريكي إلى تسريع إنهاء التيسير النقدي.

بالإضافة إلى ذلك، تترقب أسواق العملات صدور بيانات التوظيف الأمريكية غدا الجمععة والتي تعطي دلالة واضحة حول مدى تحسن الأوضاع الاقتصادية داخل الولايات المتحدة وتعافي الاقتصاد من تداعيات تفشي فيروس كورونا المستجد، وهو ما قد يكون له تأثير قوي على تحركات الدولار الأمريكي بسوق العملات.

الندوات و الدورات القادمة
large image