تقاطع الموت Death Cross يهدد محاولات صعود أسعار الذهب

تحاول أسعار الذهب XAUUSD تقليص خسائرها نسبيا اليوم الخميس بعد أن اقتربت الأسعار من نطاق الدعم المحوري حول 1765 دولار للأونصة يوم أمس الأربعاء. ومع ذلك، لا تزال احتمالات تفضيل الاتجاه الهبوطي قائمة في الوقت الحالي، وكذلك لا تزال احتمالات اختبار الدعم المذكور عند 1765 دولار قائمة. وقد يؤدي اختراق مستوى الدعم الرئيسي عند 1765 دولار إلى انخفاض حاد نحو 1720 دولار، وهو  أدنى مستوى شهدته الأسعار منذ يونيو من العام الماضي 2020.

أسباب أساسية قد تدعم هبوط أسعار الذهب

  • الارتفاع في عوائد سندات الخزانة الأمريكية مما يعبر عن ثقة المستثمرون في سرعة وتيرة تعافي الاقتصاد الأمريكي، والذي بدوره يُثقل على أسعار المعدن الأصفر.
  • التوسع في توفير لقاحات كورونا عالميا بوتيرة أسرع مما كان يُعتقد سابقا.
  • إيجابية أحدث البيانات الاقتصادية عالميا، خاصة تلك الصادرة عن الولايات المتحدة، مما قد يمهد إلى تخفيف ضخ السيولة أو برامج التيسير الكمي Quantitative Easing الضخمة من قبل البنوك المركزية العالمية، فيما يُعرف بالـ Tapering.

أسباب فنية قد تدعم هبوط أسعار الذهب

ومن الجانب الفني، تلاحق أسعار الذهب المخاوف من تكوين نمط فني يُعرف بـ "تقاطع الموت" أو الـ Death Cross مما قد ينذر بموجة هبوط تلوح في الأفق. ويحدث تقاطع الموت عندما يتقاطع المتوسط ​​المتحرك قصير الأجل - عادة ما يتم استخدام المتوسط المتحرك لـ 50 يوم - أدنى المتوسط المتحرك طويل الأجل - عادة ما يتم استخدام المتوسط المتحرك لـ 200 يوم - والذي يُنظر إليه على نطاق واسع على أنه خط فاصل بين الاتجاهات الصاعدة طويلة المدى والاتجاهات الهابطة. 

وموضح من خلال الرسم البياني اليومي على أسعار الذهب XAUUSD أدناه في الوقت الحالي، يستقر المتوسط ​​المتحرك للذهب لمدة 50 يوم عند 1849 دولار في حين أن المتوسط ​​المتحرك لمدة 200 يوم عند 1818 دولار. وتجدر الإشارة إلى أن أسعار الذهب لم تشهد مثل هذا النمط من تقاطع المتوسطات المتحركة منذ يونيو 2018.

الندوات و الدورات القادمة
large image