هل ستقلص أسعار الذهب XAUUSD من خسائرها؟

يتم تداول أسعار الذهب بتحيز سلبي خلال التداولات الأوروبية من اليوم الخميس ليتم تداول الأسعار بالقرب من الحد الأدنى من نطاق التداولات اليومية حول 1,835 دولار للأونصة. وهذا بعد أن كافح الذهب للصعود خلال تداولات أمس الأربعاء بعد اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة وظلت الأسعار تتداول بالقرب من أدنى مستوياتها في أسبوع ونصف حول 1,831 دولار للأونصة.

وجاء تراجع أسعار الذهب يوم الخميس في أعقاب قوة الدولار الأمريكي بعد أن أشار محافظ الفيدرالي الأمريكي إلى أن الاقتصاد كان أكثر مرونة في مواجهة أزمة جائحة كورونا مما كان متوقعا من قبل، وصرح أن هناك بعض القطاعات التي لم تتأثر بتلك الأزمة على الإطلاق وخاصة القطاعات التي تعتمد على التكنولوجيا، بالمقابل وجهت أزمة كورونا ضربة قوية لقطاعات الفنادق والمطاعم.

وعلى الرغم من ذلك، أعرب الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي عن مخاوفه بشأن وتيرة التعافي الاقتصادي الأمريكي مما قلل من شأن التكهنات بتخفيض عمليات شراء السندات في وقت قريب مما أدى إلى ارتفاع احتمالات صعود الذهب على المدى المتوسط إلى الطويل.

ومن خلال النظرة الفنية على أسعار الذهب XAUUSD تستمر التداولات أدنى خط الاتجاه الهابط على الإطار الزمني للنصف ساعة مع سيطرة الضغوط البيعية على التداولات بشكل ملحوظ بضغط من ارتفاع الدولار الأمريكي. ولكن مع إظهار مؤشر القوة النسبية RSI بعض إشارات الزخم الإيجابي، نرجح أن تقلص أسعار الذهب من خسائرها نسبيا وتصعد إلى مستوى 1,840 دولار للأونصة ومن ثم اختبار خط الاتجاه الهابط بشرط ثبات التداولات أعلى 1,830 دولار للأونصة.

الندوات و الدورات القادمة
large image