الأسترليني يجد دعماً من البريكسيت، والذهب يفشل في استكمال الصعود

استمرت الإيجابية على تداولات الجنية الأسترليني بعد تصريح بوريس جونسون بأن أعضاء حزب المحافظين سيدعمون خطته للخروج من الإتحاد الأوروبي في حالة فوزوه بالإنتخابات في 12 ديسمبر المقبل. كما أن استطلاعات الرأي ترجح فوز المحافظين. وبالتالي نجد زوج الجنية الأسترليني  / الدولار الأميركي GBPUSD وجد دعماً عند مستويات 1.2750 واستقر أعلاها، واستمرار الزخم الشرائي من هذه المستويات وبالتالي يستمر توقعاتنا الإيجابية بخصوص الباوند واحتمالية استمرار ارتفاعاته لمستويات 1.32 في حالة نجاحه في اختراق مستويات المقاومة عند 1.30. وكما نرى من الرسم البياني التالي، ترى الأسواق أن نرى تقلبات منخفضة على تداولات الجنية الأسترليني حتى مع اقتراب الإنتخابات، وبالطبع هذه التوقعات مدعومة من ارتفاع احتمالية خروج منظم لبريطانيا من الإتحاد الأوروبي.

 

المصدر: بلومبرج Bloomberg

وأيضاً صدرت تصريحات سلبية يوم أمس من الجانب الصيني بخصوص المفاوضات التجارية مع الولايات المتحدة، مما دعمت ارتفاعات الذهب XAUUSD  من مستويات الدعم عند 1455 لتصل مرة أخرى لمستويات المقاومة عند 1472، ومازالت رؤيتنا سلبية أيضاً على الذهب كما ذكرنا في تقاريرنا السابقة مادام لم نرى أي إغلاقات أعلى مستويات 1485 مرة أخرى. ومازالت أهدافنا عند 1445 ومنها ل 1435 على المدى القصير مع ارتفاع احتمالية ان نرى تحرك عرضي ما بين مستويات 1480 و 1455.

مؤشر الداو جونز Dow Jones  تأثر سلباً بالتصريحات السلبية يوم أمس، ولكن سريعاً ما تعافى ويصعد مرة أخرى أعلى مستويات 28,000 ليبحث عن قمة قياسية جديدة ويستكمل الموجة الصاعدة باستهداف المستويات التي نتوقعها عند 28,500 ومنها ل 28,750.

 

للمزيد يرجى مشاهدة فيديو التحليل الفني اليومي:

 

 

 

 

الندوات و الدورات القادمة
large image