الفدرالي يزيد من الضغوطات البيعية على الدولار الأمريكي، ويدعم إرتفاعات الذهب

كان نبرة الفدرالي الأمريكي يوم أمس كما كانت تتوقعه الأسواق، حيث أوضح الفدرالي أنه سيكون أكثر صبراً في خطته التشديدية لسياسته النقدية. هذه التصريحات دفعت الأسواق في أن تستمر في توقعاتها بأن النصف الأول من العام الحالي سيستمر ضعف الدولار الأمريكي. ورأينا مؤشر الدولار الأمريكي يصل لمستويات دعم محورية عند 95.00 وأصبح كسر هذه المستويات هبوطياً هو السيناريو المتوقع حتى لو رأينا عمليات جني أرباح وصعود مؤقت.

 

بينما يستمر اليورو في إرتفاعاته أمام الدولار الأمريكي EURUSD، ونجد أنه وجد دعم قوي عند 1.1420، وأرتد ليصل لمستويات المقاومة عند 1.15 التي ذكرناها ولكن مازالت الأسواق تستهدف مستويات 1.16. والذهب يتجاوز مستويات 1315 العنيدة ويستقر أعلاها في تداولات اليوم مما قد يدعم الإرتفاعات لمستويات 1230/1235.

 

اليوم أيضاً تستمر المفاوضات على الإتفاق التجاري ما بين الولايات المتحدة والصين، ومع إشارات الفدرالي ونتائج الأعمال الإيجابية للشركات الأمريكية يصل مؤشر الداو جونز لأهدافنا عند 25 ألف التي ذكرناها في الأيام السابقة. يوم غد أيضاً مهم للأسواق حيث ستصدر بيانات الوظائف الغير زراعية.

 

للمزيد يرجى مشاهدة فيديو التحليل الفني اليومي:

 

 

الندوات و الدورات القادمة
large image