النفط عند أعلى مستوياته، فهل سيستمر؟

انخفاض المخزونات دعمت إستمرار أسعار النفط لتصل لأعلى مستوياتها منذ شهر. ولكن هل ستستمر هذه الإرتفاعات؟

 

فمن الناحية الفنية، نرى أسعار خام تكساس الأمريكي الخفيف على الإطار الزمني الأسبوعي ، نجد أن الأسواق أرتدت من الإتجاه الصاعد التصحيحي، من عند مستويات 47 دولار أمريكي/للبرميل. هذا الإرتداد مع الشمعة الفنية الشرائية للأسبوع السابق تزيد من إحتمالات إستمرار الإتجاه الصعودي لإعادة إختبار مستويات المقاومية المحورية عند 55.

 

فمازلنا نرى الزخم الشرائي يحافظ على قوته،  حتى على الإطارات الزمنيةالأقل  لل 4 ساعات، وبالتالي يظل السيناريو الصعودي الأكثر إحتمالاً في ظل الظروف الحالي. مادامت المخزونات الأمريكية تسجل تقلص بشكل شبه مستمر وهذا يمثل دعماً للأسواق وأي عمليات تصحيحية ستبني صفقات شرائية جديدة. هذا بالإضافة بأن إحتماعات أعضاء أوبك ومنتجي النفط في مايو متوقع أن يتم تمديد إتفاقية خفض الإنتاج. ولكن في حالة هبوط الأسواق دون مستويات 49.50، قد نرى موجة هابطة تستهدف مستويات  45 دولار أمريكي/للبرميل، ولكن مازال هذا السيناريو هو الأقل إحتمالاً .

 

الندوات و الدورات القادمة
large image