بنوك يابانية كبرى تتجه لإلغاء معاملاتها المالية مع إيران

بنوك يابانية كبرى تتجه لإلغاء معاملاتها المالية مع إيران

أفادت تقارير صحفية إخبارية بأن مجموعة ميتسوبيشي يو إف جيه المالية، ومجموعة ميزوهو المالية، أعلنا عن اعتزامهم إيقاف معاملاتهم المالية مع إيران، تخوفاً من العقوبات الاقتصادية الأمريكية المفروضة على طهران.

وأضافت التقارير بأن خطوة مجموعة ميتسوبيشي يو إف جيه المالية بمنع التعاملات مع إيران قد تؤدي إلى توقف الشركات اليابانية عن شراء النفط الإيراني، نظراً لأنها تتولي الجانب الأكبر من واردات النفط الخام الإيراني.

وأشارت التقارير بأن تلك البنك أخطرت عملاءها في اليابان بالقرار والذي يرجع إلى حظر المعاملات مع المؤسسات المالية الإيرانية بعد فترة تصفية أعمال مدتها 180 يوما تنتهي في الرابع من نوفمبر المقبل.

الجدير بالذكر أن اليابان تعتبر من أكبر مشتري النفط الخام الإيراني، ولكن شركات تكرير النفط قالت أنها قد تتوقف عن شراء النفط الإيراني إذا لم تحصل على إعفاء من تطبيق العقوبات الأمريكية المرتقبة ضد طهران.