التحليل الموجي والأساسي لليورو دولار

عاصم منصور

كسر اليورو دولار مستويات فنية هامة تدعم تحول النظرة البيعية على المدى القصير التي أشرت إليها في المقال السابق إلى النظرة الشرائية وأكدت في العديد من المقالات السابقة إلى أن اليورو دولار سيبدأ اتجاه صاعد على المدى الطويل ولهذا "أي هبوط سيكون تصحيحي يدعم الشراء ولكن يجب الالتزام بإدارة المخاطرة" واتوقع وصوله إلى مستويات 1.23 خلال الشهور المقبلة.

بالنظر إلى الرسم البياني التالي نلاحظ أهم النقاط:

  • أنهى الزوج الموجة الرابعة (4) التصحيحية بإنهاء الموجة (C)
  • كسر الزوج خط اتجاه هابط على الإطار الزمني اليومي على المدى المتوسط (X)
  • قد تكون الموجة الحالية هي الموجة الخامسة (5) وقد تستهدف المستوى 1.2100 (في حال ارتدادها من هذا المستوى ستكون موجة خامسة منقطعة) وفي حال الاختراق ستمتد إلى المستوى 1.2300.

أما من الناحية الأساسية، بالرغم من إعلان المركزي الأوروبي عن عدم تحديد موعد معين لإنهاء برنامج التيسير النقدي إلا أن خفض حجم عمليات شراء السندات الشهري ليصبح 30 مليار يورو شهريًا يعد أو خطوة في سحب التسهيلات المقدمة للنمو الاقتصادي وهو ما يشير إلى بدء تقلص الفجوة بين السياسات النقدية بين المركزي الأوروبي والفيدرالي الأمريكي وقد أشرت إلى أهمية تلك الفجوة في مقال سابق بعنوان "اتجاهات جديدة بالأسواق هذا العام" في مارس الماضي، هذا بالإضافة إلى تحسن البيانات الاقتصادية في منطقة اليورو الشهر الماضي وقد يدعم ارتفاع أسعار الطاقة استمرار ارتفاع معدلات التضخم في منطقة اليورو خلال هذا الشهر ومن المقرر صدور تلك البيانات يوم 30 نوفمبر القادم، وستدعم إيجابية البيانات السيناريو المذكور في هذا المقال.