فرص تداول الدولار الأمريكي حسب قرارات الفيدرالي

عاصم منصور

لن أطيل عليكم بالحديث عن البيانات الاقتصادية وآليات اتخاذ الفيدرالي قرارته بناء عليها في هذا المقال ولكن سأوضح أبرز النقاط المتعلقة بهذا الحدث وكيفية الاستفادة منها

تبلغ احتمالية رفع الفائدة الأمريكية من 1.00% 1.25% حوالي 95% والبيانات الاقتصادية الأخيرة تدعم اتخاذ هذا القرار ولكن القرار نفسه لن يكون المحرك الرئيسي للدولار فإذا نظرنا للمرات التي يقوم فيها الفيدرالي بتحديث توقعاته الاقتصادية نلاحظ أن القرار لا يكون المؤثر الحقيقي. 

تباطؤ وتيرة ارتفاع التضخم مؤخرًا يشير إلى أن الفيدرالي الأمريكي قد يقوم برفع الفائدة لكن بنبرة سلبية أو ما نسميه بـ Dovish Hike بمعنى أنه قد يقوم بخفض توقعاته لعدد مرات رفع الفائدة هذا العام أو الإشارة إلى ضرورة التمهل في وتيرة رفع الفائدة. خاصة أن تراجع أسعار النفط الحالي ورفع الفائدة سيضغط على ارتفاعه خلال النصف الثاني من العام. 

ويصدر الفيدرالي توقعاته الاقتصادية بالتزامن مع بيان الفائدة وستكون هي أهم حدث في تحديد اتجاه الدولار وستكون فرص التداول كالاتي: 

شراء الدولار في حال رفع الفائدة والإبقاء على التوقعات الاقتصادية أما إذا تم رفع الفائدة أو الإبقاء عليها  وتم خفض التوقعات الاقتصادية فمن المتوقع أن يهبط الدولار بقوة وسيستمر التراجع إذا ذكرت يلين في المؤتمر الصحفي إلى التمهل قبل اتخاذ قرار آخر برفع الفائدة. 

ومن الناحية الفنية، إذا تحقق السيناريو الإيجابي واستقرت تداولات مؤشر الدولار فوق مستوى تصحيح فيبوناتشي 61.8%ستكون الأهداف المستويات الخضراء الموضحة على الشارت أما إذا تحقق السيناريو السلبي وتم كسر المستوى الأحمر عند 96.00 سيكون الهدف المستوى الأزرق عند 94.40. 

في حال شراء الدولار ستكون أفضل الأزواج هي شرائه أمام الباوند والين أما في حال بيعه سيكون أمام اليورو والدولار الكندي.