هل يواصل اليورو دولار صعوده مستفيدا من بيانات الوظائف الأمريكية السلبية؟

إيناس امقديش

ارتفع زوج اليورو/دولار نهاية الأسبوع الماضي ملامسا مستويات 1.1250 بعد صدور خبر الوظائف بالقطاع الغير زراعي الأمريكي والذي جاء دون المتوقع ويعتبر هذا التقرير من أهم البيانات الاقتصادية التي تحدد مدى تقدم ونمو الاقتصاد الأمريكي.

ورغم أن تقرير الوظائف جاء دون التوقعات غير أن الآمال لازالت موجودة بخصوص اقتراب موعد رفع سعر الفائدة الأمريكي.

خلال هذا الأسبوع، من أهم البيانات الاقتصادية التي من المنتظر ان يتابعها المتداولون: مؤشر مديري المشتريات في القطاع الغير صناعي الأمريكي يوم الثلاثاء ويوم الخميس سيكون من نصيب اليورو حيث سيتابع المستثمرون تصريح دراجي بخصوص الوضع الاقتصادي في المنطقة وكذلك تقرير الفائدة.

فنيا: نلاحظ على الرسم البياني اليومي أن زوج اليورو دولار سرعان ما عاد للتراجع نهاية جلسة الجمعة بعد أن وصل إلى 1.1250 مقفلا عند مستوى 1.1154 ويبدو لنا من خلال الرسم البياني أن الزوج وجد دعما عند مستوى 1.1123 ليتكون نموذج الديفرجنس الإيجابي المخفي وفي حالة الثبات أعلى من الدعم المذكور فإن اليورو/دولار سيعود لاختبار مستوى المقاومة 1.1200 وأي إغلاق للأسعار أعلى من هذا المستوى سيفتح الطريق لاختبار مستويات 1.1350 من جديد خاصة إذا جاءت البيانات الأمريكية مخيبة للآمال.

من جانب اخر، لدينا نموذج هرمونيك بصدد التكوين ولم يكتمل بعد إلا في حالة كسر وتداول أسفل من 1.1100 فإن زوج اليورو/دولار سيختبر منطقة الدعم بين 1.1060/1.10950.

و نلفت انتباه المتداولين أن يوم الإثنين هو يوم  عطلة بالولايات المتحدة الأمريكي احتفالا بعيد العمال و بالتالي فإن نطاق التداول سيكون ضيق بداية الاسبوع.