مؤشر FTSE البريطاني يتخلى عن أعلى مستوياته في 3 أعوام

مؤشر FTSE البريطاني يتخلى عن أعلى مستوياته في 3 أعوام
أسهم

حقق مؤشر FTSE 100 الذي يقيس أداء الأسهم البريطانية قمم جديدة ووصل إلى أعلى مستوياته في ثلاثة أعوام خلال بداية العام الجاري بالتزامن مع تحسن أداء الجنيه الاسترليني. ولكن يبدو أن هذا الصعود الثنائي لم يطول كثيرا وعاد مؤشر FTSE 100 للتعثر من جديد.

ويعتبر الجنيه الآن أفضل عملات مجموعة العشرة أداء مقابل الدولار حتى الآن هذا العام، مدعوما من قبل حل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي والتوصل إلى اتفاق البريكست. إلى جانب مخاوف التضخم في الولايات المتحدة، والتي تؤثر على الدولار. وكان لإعلان الحكومة البريطانية عن خطة لتخفيف القيود وفتح الاقتصاد خلال الأشهر المقبلة أثر في المزيد من الدعم الموجه للجنيه الاسترليني.

وهنا يجدر ذكر أن  الجنيه القوي سيء للشركات التي تحقق أرباحها بالدولار أو بعملات أجنبية أخرى، والتي تغطي غالبية مؤشر فوتسي 100 FTSE. ويتراجع المؤشر على مدار 6 أيام متتالية باستثناء أمس عندما استفاد من تصريحات بوريس جونسون - رئيس الوزراء البريطاني - الإيجابية.

وحاليا يتداول مؤشر FTSE 100 على هبوط يومي بنسبة 0.07% قرابة 6617 جنيه استرليني هبوطا من المستويات 6963 جنيه استرليني التي وصل لها في بداية يناير المنصرم في انتظار الجلسة الاستماعية لسياسة بنك إنجلترا النقدية أمام البرلمان البريطاني لاحقا اليوم.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image