الانتاج الصناعي الفرنسي يتوقف عن التدهور

ارتد الانتاج الصناعي الفرنسي بقوة في شهر مايو ليسجل 2.6% مقابل التوقعات بانخفاض قدره 0.1% مما يشير إلى احتمال أن يكون الانكماش في القطاع الصناعي في ثاني أكبر اقتصاد بمنطقة اليورو قد توقف عن التدهور. هذا ويرجع هذا التعافي إلى مبادرة تخريد السيارات التي كانت السبب وراء ارتفاع الانتاج الصناعي.

هذا و قد أشارت وزارة المالية بأن الاستقرار الحالي بالاقتصاد له أساس قوي، ولكنه حذر بأن معدلات التوظيف لن تنتعش لبعض الأرباع السنوية المقبلة. على الرغم من أن الارتداد في النشاط مشجع للغاية، ويشير إلى نهاية انخفاض المخزون في الوقت الحالي، إلا أن هناك تساؤل بـ "هل يستمر هذا التحسن " ؟. من المحتمل أن تعمل خطة تخريد السيارات على المدى القصير على تحفيز الطلب الصناعي، كما لن تتضح الصورة الحقيقية لوضع النشاط الصناعي بمنطقة اليورو لبضعة أشهر أخرى.

وعلى الرغم من ذلك، تجاهلت الأسواق تلك الأنباء وانخفض زوج (اليورو/ دولار) بحدة بناء على طلبات بيع من جهات حكومية أسيوية مما أدى إلى انخفاض الزوج بعض النقاط ليصل إلى 1.3900. وإذا بدأ الزوج في الاستقرار فمن المحتمل أن يرتد ببداية الفترة الأمريكية على خلفية البيانات الاقتصادية الداعمة.

 


large image

الندوات و الدورات القادمة

large image