موجز أهم الأنباء

البنك المركزي الأوروبي و عودة توقعات النمو للعام 2010

الزوج ( يورو /دولار) : شهد فائض الميزان التجاري الألماني تراجعاً على غير المتوقع مسجلاً 9.6 مليار يورو في يونيو مقابل 9.4 مليار يورو في ظل تراجع معدل الواردات بواقع 2.1% و هو معدل يفوق الارتفاع الطفيف الذي شهدته الصادرات . أما عن القراءة النهائية لمؤشر أسعار المستهلكين الأماني لشهر مايو فقد شهدت تضخماً بلغت نسبته 0.1% ليقترب بشكل كبير من قراءة المؤشر المحلية التي جاءت على الجانب السلبي . في الوقت نفسه ، صرح البنك المركزي الأوروبي في تقريره الشهري أن المعدل الحالي للفائدة لا تزال مناسبة و أن الأخطار الاقتصادية لا تزال في حالة توازن. كما أقر البنك المركزي الأوروبي بأنه سيبقي على معدل الفائدة بالقرب من مستوى الـ 2% مما قد يؤدي إلى ارتفاع توقعات الفائدة .

الزوج ( استرليني /دولار ) : أبقى البنك المركزي الإنجليزي على معدل الفائدة دون تغيير عند المستوى 0.50% ليتوافق ذلك مع التوقعات . جاء ذلك تزامناً مع البيان غير المعتاد و غير الفعال للبنك ، حيث صرح البنك أنه قد يتخلى عن برنامج شراء الأصول التي تقدر قيمتها بنحو 125 مليار استرليني . هذا و قد أعلن البنك المركزي أنه بصدد عرض خطط التسهيل النقدي في اجتماع لجنة السياسة النقدية خلال شهر أغسطس المقبل عندما ينتهي من إصدار تقرير التضخم الربع سنوي . هذا ولا تزال لجنة السياسة النقدية تؤكد على أن التضخم و الذي توقف عن مستوى 2.2% سوف يتراجع ليستقر عند نسبة الـ 2% المستهدفة و حتى نهاية العام الحالي . في الوقت نفسه ، كشف مؤشر الميزان التجاري للسلع عن تقلص للعجز مسجلاً -6263 مليون استرليني مقابل التوقعات التي سجلت 7137 مليون استرليني في ظل تراجع معدل العائدات مما أدى إلى تفاقم التخوفات إزاء النمو المحلي . ففي حالة ارتفاع مخاطر التراجع حيال زيادة النمو فإن البنك المركزي الإنجليزي قد يُضطر إلى مد برنامج التسهيل النقدي.

 


large image

الندوات و الدورات القادمة

large image